أردوغان يعلن تسديد الدفعة الأولى لمنظومات "إس -400 " الروسية

الموضوع في 'الصفقات العسكرية' بواسطة cool breeze, بتاريخ ‏12 سبتمبر 2017.

  1. cool breeze

    cool breeze hammer head إداري

    إنضم إلينا في:
    ‏1 نوفمبر 2013
    المشاركات:
    7,013
    الإعجابات المتلقاة:
    25,522

    أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، اليوم الثلاثاء، تسديد الدفعة الأولى لصفقة منظومات الدفاع الجوي الروسية "إس-400".

    وقال أردوغان للصحفيين لدى وصوله من كازاخستان: "أصدقاؤنا وقعوا اتفاق منظومة "إس 400"، ووفقا لمعلوماتي تم تسديد الدفعة الأولى. وعملية تقديم القروض لنا من روسيا ستستمر. وأنا، والسيد بوتين حازمان في هذه المسألة"، وذلك وفقا لصحيفة "الحريات" التركية.



    وكان أردوغان أعلن، في يوليو/تموز الماضي، عن الاتفاق حول توريد "إس 400" لتركيا، فيما أكدت الرئاسة التركية أن المباحثات بشأن "إس 400" تشرف على الانتهاء، ولا تزال بعض الأمور قيد البحث.

    يشار إلى أن منظومات الدفاع الجوي "إس-400" "تريومف" هي أنظمة صاروخية مضادة للطائرات ذات المدى الطويل، وقدرة فائقة على ملاحقة أهداف عدة في آن واحد ومصممة لتدمير طائرات وصواريخ استراتيجية وتكتيكية.

    للعلم، روسيا أبرمت، حتى الوقت الحاضر، عقدا واحدا فقط لتوريد أنظمة "إس-400" "تريومف"، مع الصين.

    https://arabic.sputniknews.com/world/201709121026138194-أردوغان-منظمات-إس-400-الروسية/

    إردوغان يعلن توقيع عقد مع روسيا لشراء منظومات صواريخ إس-400

    أعلن الرئيس التركي رجب طيب اردوغان توقيع عقد مع روسيا لشراء منظومات صواريخ إس-400 المضادة للطيران، هو الاكبر بين البلدين حتى الآن، بحسب ما نقلت عنه وسائل الاعلام التركية.

    وقال اردوغان في تصريحات اوردتها صحف عدة من بينها "حرييت" انه "تم التوقيع لشراء منظومات إس-400 من روسيا"، مضيفا انه "تم تسديد دفعة أولى".

    وتابع اردوغان على متن الطائرة التي اعادته من زيارة الى كزاخستان انه والرئيس الروسي فلاديمير بوتين "مصممان حول المسالة".

    والعقد هو الاكبر الذي توقعه تركيا مع دولة خارج الحلف الاطلسي، ما يثير قلق دول الحلف الاخرى.

    وكان البنتاغون حذر من انه من الافضل "بصورة عامة ان يشتري الحلفاء معدات تعمل معا".

    الا ان اردوغان اعتبر ان تركيا حرة بشراء المعدات الدفاعية الضرورية وفق حاجاتها.

    وصرح "نتخذ القرارات منفردين بشأن استقلالنا. نحن ملزمون باتخاذ اجراءات للامن والدفاع من اجل حماية بلادنا".

    وأكدت موسكو الاتفاق وأعلن مستشار التعاون العسكري والفني في الكرملين فلاديمير كوجين لوكالة تاس الروسية "لقد تم توقيع العقد ونستعد لتطبيقه".

    وأوضح كوجين ان "منظومات إس-400 من الاكثر تعقيدا وتتضمن مجموعات من المعدات التقنية" التي تتطلب ضبط العديد من "المسائل الدقيقة".

    وتشمل المنظومة عدة محطات رادار وصواريخ بابعاد مختلفة بالاضافة الى تجهيزات للصيانة.

    وتابع كوجين "يمكنني القول فقط ان كل القرارات التي تم اتخاذها حول العقد تتوافق مع مصالحنا الاستراتيجية"، مضيفا انه يتفهم "جيدا ردود فعل بعض شركائنا الغربيين الذين يحاولون ممارسة الضغوط على تركيا".

    وتشهد العلاقات بين روسيا والحلف الاطلسي تدهورا منذ ضم موسكو شبه جزيرة القرم في 2014 ودعمها للانفصاليين في اوكرانيا.

    وفيما تبقى تركيا عضوا اساسيا في الحلف، الا ان علاقاتها مع الولايات المتحدة تشهد توترا خصوصا منذ قرار الادارة الاميركية دعم مقاتلين مسلحين أكراد في سوريا تعتبرهم انقرة "ارهابيين" يحاربون تنظيم الدولة الاسلامية.

    http://www.france24.com/ar/20170912-إردوغان-يعلن-توقيع-عقد-مع-روسيا-لشراء-منظومات-صواريخ-إس-400
     
    boubaker982 ،ILYUSHIN ،lotfi dz و 4آخرون معجبون بهذا.
  2. khairo-dz

    khairo-dz قيادة اركان مجموعة vip

    إنضم إلينا في:
    ‏22 مارس 2015
    المشاركات:
    5,554
    الإعجابات المتلقاة:
    14,968
    قيمة الشطر الأول من الصفقة
    هو 2.5 مليار دولار ​
     
    salah m ،boubaker982 ،ILYUSHIN و 3آخرون معجبون بهذا.
  3. samy

    samy king-sam

    إنضم إلينا في:
    ‏23 افريل 2015
    المشاركات:
    2,641
    الإعجابات المتلقاة:
    10,752
    مبروك وبالتوفيق لتركيا
     
    salah m ،boubaker982 ،ILYUSHIN و 2آخرون معجبون بهذا.
  4. cool breeze

    cool breeze hammer head إداري

    إنضم إلينا في:
    ‏1 نوفمبر 2013
    المشاركات:
    7,013
    الإعجابات المتلقاة:
    25,522

    أردوغان يعلن التوقيع على أكبر صفقة سلاح.. هذا ما ستحصل عليه تركيا من روسيا ويُغضب أميركا

    أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان توقيعَ عقدٍ مع روسيا لشراء منظومات صواريخ إس-400 المضادة للطيران، هو الأكبر بين البلدين حتى الآن، بحسب ما نقلت عنه وسائل الإعلام التركية.

    وقال أردوغان في تصريحات أوردتها صحف عدة، من بينها "حرييت"، إنه "تم التوقيع لشراء منظومات إس-400 من روسيا"، مضيفاً أنه "تم تسديد دفعة أولى".

    وكان مسؤولون من البلدين قد أعلنوا قبل عدة أسابيع الانتهاء من كافة التحضيرات لإتمام صفقة شراء أنقرة لمنظومة الدفاع الصاروخي إس-400، أكبر صفقات تركيا مع دولة لا تزود حلف شمال الأطلسي بالأسلحة.

    الصفقة التي كانت محل ترقب من أوروبا وأميركا جعلت البنتاغون يطلق تحذيراً في وقت سابق، عبر إعلانه صراحة أنه "إجمالاً فكرة جيدة" أن يقوم أعضاء حلف شمال الأطلسي بشراء معدات قابلة للتشغيل فيما بينهم.

    وعبَّر الناطق باسم وزارة الدفاع الأميركية، الكابتن جيف ديفيس، عن قلق البنتاغون حيال شراء تركيا التكنولوجيا الروسية؛ بسبب إمكانية عدم توافقها مع المعدات التي يستخدمها الحلف الأطلسي.

    وقال ديفيس: "بشكل عام، إنه أمر جيد للحلفاء شراء معدات قابلة للتشغيل".

    وتابع: "مع أي حليف، مع أي شريك نعمل معه، نريد منه شراء أمور والاستثمار في أشياء ستُستثمر أكثر في تحالفنا".

    ويبلغ مدى منظومة "إس-400" الروسية نحو 400 كم (250 ميلاً)، وهي مصممة لإسقاط الطائرات المعادية.

    وأعلن ديمتري شوغاييف، رئيس وكالة التنسيق العسكري التقني الروسية لصحيفة كومرسانت في وقت سابق، أن الصفقة "شبه جاهزة"، وهناك فقط بعض "الأمور الدقيقة" التي يجب حلها.

    وأضاف أن الولايات المتحدة "قد تكون غاضبة، لكن تركيا دولة مستقلة، ويمكنها اتخاذ قرارها".

    ورغم أن تركيا دولة فاعلة في حلف شمال الأطلسي، إلا أن علاقاتها، ولا سيما مع الولايات المتحدة، يعتريها التأزم بسبب دعم واشنطن لوحدات حماية الشعب الكردية، التي تعتبرها أنقرة منظمة إرهابية.

    وقال ديلانو إن "أنقرة تميل إلى استخدام (مسألة صواريخ إس-400) للتعبير عن انزعاجها إزاء التنسيق العسكري الأميركي مع الأكراد في سوريا".

    http://www.huffpostarabi.com/2017/09/12/story_n_17971388.html
     
    boubaker982 ،ILYUSHIN و محمد amazonia معجبون بهذا.
  5. nounou09

    nounou09 قيادة اركان

    إنضم إلينا في:
    ‏13 مارس 2015
    المشاركات:
    3,764
    الإعجابات المتلقاة:
    15,147
    اتفاق “إس-400” مع روسيا يشمل نقل تكنولوجيا إنتاجها لتركيا
    قال نائب رئيس الوزراء التركي بكر بوزداغ، إن تركيا ستستورد صواريخ “إس -400” في ضوء الاتفاقية المبرمة مع روسيا، فضلا نقل تكنولوجيا إنتاجها.

    جاء ذلك خلال مشاركته في فعالية بمناسبة يوم المحاربين القدامى، في ولاية يوزغات وسط تركيا.

    ونوه بوزداغ بأن المهندسين والعلماء الأتراك سيطورون قدراتهم لتصنيع مثل هذه الصواريخ، بفضل استيراد تكنولوجيا انتاجها، في إطار الصفقة مع روسيا.

    وأشار إلى أن تركيا ستقطع بذلك شوطا كبيرا على طريق الاكتفاء الذاتي، في مجال الصواريخ الدفاعية الجوية.

    وشدد بوزداغ، على أن تركيا مضطرة لبناء منظومة دفاعية جوية خاصة بها، وتطوير قدراتها في التصنيع المحلي بهذا المجال، تحسبا لأي طارئ، لا سيما في حال امتناع الآخرين عن تزويدها بما تحتاجه في هذا الخصوص.

    وفي 11 سبتمبر/أيلول الحالي، أكد مستشار روسي توقيع اتفاقية بيع بلاده منظومة (إس-400) إلى تركيا، لافتا إلى أن الاتفاقية “على وشك التنفيذ”

    https://www.dailysabah.com/arabic/t...00-مع-روسيا-يشمل-نقل-تكنولوجيا-إنتاجها-لتركيا
     
    salah m ،boubaker982 ،ILYUSHIN و 4آخرون معجبون بهذا.
  6. algeria4ever

    algeria4ever عضو متميز

    إنضم إلينا في:
    ‏1 افريل 2017
    المشاركات:
    550
    الإعجابات المتلقاة:
    2,120
    أو لا يعرف على الروس أنهم بخلاء في نقل تيكنولوجيا أسلحتهم و إن نقلو ينقلون لأقرب المقربين فكيف ينقلون تيكنولوجيا جوهرة سلاحهم s400 هل هذا مجرد دعاية تركية محضة أم نحن أكبر مغفلين على درب التبانة لدعمنا لمصانع السلاح الروسية و لم نحصل على شئ من نقل التيكنولوجيا (ireful1)(dash1)
     
    boubaker982 ،ILYUSHIN ،مخلب الصقر و 5آخرون معجبون بهذا.
  7. cool breeze

    cool breeze hammer head إداري

    إنضم إلينا في:
    ‏1 نوفمبر 2013
    المشاركات:
    7,013
    الإعجابات المتلقاة:
    25,522

    الإعلان عن الولاية التركية التي ستُنصب فيها منظومة "أس- 400"

    أعلنت وسائل إعلام تركية، أن منظومة صواريخ "أس- 400" الدفاعية التي اشترتها تركيا من روسيا، سيتم نصبها مبدئياً فيالعاصمة أنقرة. وفيما بعد سيتم نقلها إلى المناطق الحدودية التي تتلقى تهديدات أمنية.

    وذكر موقع "خبر 7" التركي يوم الأربعاء، أنه عقب التوصل إلى المراحل الأخيرة من صفقة شراء منظومة "أس- 400" الدفاعية من روسيا، قررت تركيا نصب المنظومة مبدئياً في قاعدة "أقنجي" الجوية بالعاصمة أنقرة. ليتم نقلها فيما بعد إلى المناطق الحدودية التي تتعرض لتهديدات وأخطار أمنية.

    وأضاف الموقع المذكور أن التحضيرات والتعديلات اللازمة بدأت في القاعدة الجوية التركية، لاستقبال منظومة "أس- 400" التي من المزمع قدومها خلال عام 2018. حيث يقوم فريق من الخبراء العسكريين الأتراك والروس بتحديد النقاط التي تحتاجها القاعدة الجوية كي تكون مهيأة لاستقبال بطاريات المنظومة الصاروخية.

    وأشار "خبر 7" إلى أنه من المخطط أن يتم تجهيز القاعدة الجوية بحظائر خاصة ذات ميزات متطورة ومتلائمة مع المنظومة الصاروخية، فضلاً عن أماكن لصيانتها بشكل مستمر.

    يُشار إلى أن تركيا وقعت في وقت سابق صفقة لشراء منظومة "أس- 400" الصاروخية الدفاعية من روسيا، الأمر الذي دفع الدول الغربية إلى انتقادها لكونها دولة عضو لدى حلف "ناتو". فيما تبرر تركيا خطوتها بأنها ذات أهداف دفاعية، مشيرة إلى رفض الدول الغربية بيعها منظومات دفاعية مشابهة.

    ويُذكر أن قاعدة "أقنجي" الجوية الكائنة في العاصمة أنقرة، كانت قد أُخليت في وقت سابق ونُقلت إلى مكان آخر من قبل الحكومة التركية لكونها استخدُمت كمركز للعمليات ليلة المحاولة الانقلابية الفاشلة في 15 يوليو/ تموز 2016. ويُشير محللون إلى أن سبب اختيار هذه القاعدة كمركز مبدئي لنصب المنظومة الصاروخية، هي مساحتها الكبيرة وكونها أكثر تجهيزاً بالنسبة للقواعد الأخرى.


    http://www.turkpress.co/node/39610
     
    boubaker982 ،ILYUSHIN و nounou09 معجبون بهذا.
  8. nounou09

    nounou09 قيادة اركان

    إنضم إلينا في:
    ‏13 مارس 2015
    المشاركات:
    3,764
    الإعجابات المتلقاة:
    15,147
    تركيا ستستلم منظومة "إس-400" الروسية بعد سنتين على أقل تقدير

    [​IMG]

    أشار مستشار الصناعات الدفاعية التركية، إسماعيل دمير، أنّ بلاده ستبدأ استلام منظومة “إس – 400” الصاروخية الروسية للدفاع الجوي، بعد سنتين على أقل تقدير.
    جاء ذلك في تصريحات للصحفيين على هامش اجتماع مسابقة تصميم المركبات البرية المسيرة عن بعد، في العاصمة أنقرة اليوم الاثنين.
    وقال دمير: “أجرينا مباحثات من أجل استلام مبكر لمنظومة الصواريخ، ومن أجل ذلك لا أريد تحديد تاريخ معين للاستلام، إلا أننا بوسعنا أن نقول بأن الاستلام سيبدأ بعد سنتين على اقل تقدير”.
    وتوفر أنظمة “إس – 400” التي تعتزم تركيا شرائها من روسيا، “حماية فعالة” ضد الصواريخ، وتعتبر من أكثر أنظمة الدفاع الجوي كفاءة.
    كما تبلغ السرعة القصوى للهدف المدمر 4800 كم، وعدد الأهداف المدمرة في وقت واحد 36، فيما تبلغ عدد الصواريخ الموجهة في وقت واحد 72 صاروخًا.
    ولم تتفاوض روسيا حتى الآن على بيع أنظمة “إس – 400” إلا مع الصين وتركيا، وأعلن مسؤولو الصناعات الدفاعية الروس بدء إنتاج ذلك النوع من الأنظمة للصين اعتبارًا من شباط/ فبراير الماضي، على أن يتم تسليمها لبكين قبل عام 2018.

    المصدر:الأناضول

    http://www.turkey-post.net/p-220375/
     
    ILYUSHIN ،mohmed84 ،khairo-dz و 2آخرون معجبون بهذا.
  9. nounou09

    nounou09 قيادة اركان

    إنضم إلينا في:
    ‏13 مارس 2015
    المشاركات:
    3,764
    الإعجابات المتلقاة:
    15,147
    تولا، 29 سبتمبر / تاس /. قال فلاديمير كوزين اليوم الجمعة أن روسيا استلمت من تركيا دفعة مقدمة لنظام صواريخ أرض/جو المعروف باسم إس-400.
    وقال كوزين "ان العقد دخل حيز التنفيذ، وقد تم دفع المبلغ مقدما، ولا استطيع ان اقول عن الاطار الزمنى الان".

    TULA, September 29. /TASS/. The contract on supplying Russian S-400 missile systems to Turkey is being fulfilled and Ankara has already made the advance payment, Russian presidential aide for military and technical cooperation Vladimir Kozhin said on Friday.

    "The contract has entered into force, the advance payment has been made, I cannot say about the timeframe now," Kozhin said

    http://tass.com/defense/968104

     
    mohmed84 ،khairo-dz و boubaker982 معجبون بهذا.
  10. خالد الجزائر

    خالد الجزائر عضو متميز

    إنضم إلينا في:
    ‏14 فيفري 2014
    المشاركات:
    615
    الإعجابات المتلقاة:
    2,018
    موسكو: لن نسلم التكنولوجيا الخاصة بصواريخ "إس-400" لتركيا


    [​IMG]
    Sputnik
    منظومات "إس-400"

    أعلن فلاديمير كوجين مساعد الرئيس الروسي لشؤون التعاون العسكري التقني، أن موسكو لن تسلم أنقرة التكنولوجيا الخاصة بصواريخ "إس-400" في إطار تزويد تركيا بصواريخ من هذا النوع.

    وقال كوجين للصحفيين الجمعة 29 سبتمبر، "لا يدور الحديث الآن عن ذلك، ونتحدث فقط عن توريد (صواريخ)"، مؤكدا أن "الصفقة دخلت حيز التنفيذ، وتم دفع مبلغ مسبق".

    [​IMG]
    وكانت صحيفة "كوميرسانت" الروسية قد ذكرت سابقا أن تركيا تسعى إلى بدء صنع صواريخ "إس-400" في أراضيها، إلا أن الاستخبارات الروسية تعارض فكرة نقل التكنولوجيا إلى دولة من أعضاء حلف الناتو.

    كما أعلن رئيس شركة "روس تيك" الحكومية الروسية الخاصة بتصدير التكنولوجيات العالية سيرغي تشيميزوف في يوليو الماضي عن عدم وجود خطة لبدء صنع "إس-400" في أراضي تركيا.

    وكان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان قد أعلن في 12 سبتمبر/أيلول الجاري عن توقيع اتفاق بين أنقرة وموسكو، حول توريد منظومة صواريخ "إس-400" إلى تركيا. وأعربت وزارة الدفاع الأمريكية البنتاغون بعد هذا الإعلان عن عدم رضاها عن قرار أنقرة شراء تلك المنظومة.

    المصدر: وكالات
    https://arabic.rt.com/world/901597-موسكو-التكنولوجيا-صواريخ-اس-400-تركيا/
     
    أعجب بهذه المشاركة mohmed84
  11. مخلب الصقر

    مخلب الصقر عضو ناشط

    إنضم إلينا في:
    ‏18 سبتمبر 2017
    المشاركات:
    98
    الإعجابات المتلقاة:
    331
    لماذا لا تطلب الجزائر نقل تكنولوجيا بعض الاسلحة الروسية ولماذا مازلنا نستورد ولا نصنع الاسلحة الروسية
     
    mohmed84 و algeria4ever معجبون بهذا.
  12. السيف الدمشقي

    السيف الدمشقي قيادة اركان أقلام المنتدى

    إنضم إلينا في:
    ‏27 فيفري 2015
    المشاركات:
    2,876
    الإعجابات المتلقاة:
    11,124
    الأخوة في المنتدى
    لقد كان توقيع هذه الصفقة يبدو أمرا غريبا و مستهجنا و بطبيعة الحال فمن المستحيل نقل التكنولوجيا التصنيعية لتركيا و لو نزلت السماء على الأرض و لكن في ظل كل الأحداث الحالية فقد ظلت هذه الصفقة تثير التعجب.
    البارحة و مع صديق المنتدى الأستاذ مهيد عبيد جلست في حوارية مطولة عبر السكايب مع ادارة معهد الدراسات الاستراتيجية بموسكو و كان يترأس الحوارية السيد جريجوري توشينكو و طبعا وضحنا له لماذا لا يعجبنا كل ما حدث كسوريين في هذه الصفقة بصورة خاصة.
    هناك بكل تأكيد أشياء ليست على علاقة بهذا الموضوع و لا يمكن نشرها الآن و لكن يمكن توضيح هذه الصفقة على النحو التالي:
    القوى السياسية البديلة لنظام أردوجان لا تريد أن تحزم أمرها و ابرام موقف سياسي تخرج فيه تركيا من حلف الأطلسي (لنفترض أنه الحد الأقصى لتأمين المصالح الروسية و السورية في المدى البعيد) و في المدى القريب فهي ليست لديها خطة سياسية لمستقبل بلدها أيضا.
    ما فعله أردوجان طيلة الفترة السابقة و انتهاء بقصة الانقلاب المزعوم أضعف تركيا بصورة كبيرة و أصبح جيشها يعاني من ثغرات يتطلب سدها 10 سنوات و هو ما يخدم المصلحة الروسية-السورية أيضا.
    الدول المحيطة بتركيا ليست جاهزة و لا تريد فتح صراع مع تركيا مثل أرمينيا و اليونان و لذلك لا يمكن بناء تصورات حول خطط قريبة في هذا االاتجاه و أما الأكراد فهم مخترقون بصورة مدمرة من قبل اسرائيل و الولايات المتحدة لا يمكن بناء تحالف معهم يمكن الركون اليه.
    التحديث المطلوب لسلاح الطيران السوري و الذي تعد به روسيا هو يمثل حالة من الرعب لأردوجان و يقلقه أن سورية بعد انتهاء الحرب قد تقوم بعمل انتقامي مدمر و لذلك فهو يريد شيئا يقيه من عاقبة الاجرام الذي تورط فيه و هو السبب الذي جعله يطلب هذه الصفقة.
    لا تصنيع و لا نقل تكنولوجيا سيتم بأية صورة و سيتم استخدام هذه الصواريخ حاليا لحماية العاصمة التركية و لن يسمح بنقلها خارجها في ظل استمرار الحرب الحالية في سورية.
    سيبقى لروسيا طبعا قدرة الاختراق و شل أنظمة الصواريخ وقت اللزوم
    لجهة أي صفقات مع الجزائر و هذا موضوع جرى الحوار حوله فالباب مفتوح لها كليا و تستطيع من الحصول على أية تكنولوجيا أو أية أنظمة تسليح و لكن يبقى نشر أية تفصيلات أقرب لسابع المستحيلات.
    وجهة النظر الروسية تتصور بأنه من الضروري التوسع في حجم سلاح الجو الجزائري
     
    samy و mohmed84 معجبون بهذا.
  13. khairo-dz

    khairo-dz قيادة اركان مجموعة vip

    إنضم إلينا في:
    ‏22 مارس 2015
    المشاركات:
    5,554
    الإعجابات المتلقاة:
    14,968
    غازيتا: ما هي شروط روسيا لبيع تركيا منظومة إس 400؟


    نشرت صحيفة "غازيتا" الروسية تقريرا؛ تحدثت فيه عن الصفقة المبرمة بين روسيا وتركيا حول بيع أنظمة الدفاع الصاروخي "إس-400" لأنقرة، مشيرة إلى أن موسكو رفضت إطلاع تركيا على النظام الداخلي لهذه المنظومة الدفاعية.

    وقالت الصحيفة، في تقريرها الذي ترجمته "عربي21"، إن روسيا رفضت طلب السلطات التركية المتمثل في السماح للخبراء الأتراك بالحصول على النظام الداخلي للأنظمة الدفاعية الصاروخية إس-400 "ترايمف"، التي ستشتريها تركيا من روسيا، حيث سيتم تثبيت المنظومة من قبل خبراء روس.

    ووفقا لمصادر روسية، فإن موسكو، وبموجب الاتفاق المبرم بين الدولتين، فإنها ستتكفل لوحدها بصيانة هذه المعدات وتقديم الخدمات التقنية.

    وبينت الصحيفة أن الجانب الروسي سيثبت نظام الرادار الروسي "سفويتشوجوي" للصواريخ المضادة للطائرات التي سيتم تسليمها لتركيا. وفي هذا الصدد، قال مصدر روسي: "لم نقبل المطالب التركية بكشف النظام الداخلي لأنظمة إس-400 الروسية، وبالتالي سيكون لهذه الأنظمة نظام رادار "سفويتشوجوي" من إنتاج روسي"، مشيرا إلى أن الأتراك "أصروا على أخذ كلمة السر والرموز الالكترونية للأنظمة، لكننا رفضنا".

    وذكرت الصحيفة أن روسيا تلقت دفعة أولى من تركيا ضمن عقد أنظمة "إس-400". ووفقا لما أكده مساعد رئيس التعاون العسكري التقني الروسي، فلاديمير كوزين، بتاريخ 29 أيلول/ سبتمبر، فإنه "لا يمكننا تحديد موعد دقيق للتسليم. في الواقع، يريد الأتراك أن يتم ذلك مبكرا، لكن لا تزال المسألة قيد النقاش". كما أكدت الحكومة الروسية، بعد الزيارة التي قام الرئيس الروسي إلى أنقرة، أن مسألة تسليم المنظومة أصبحت على رأس جدول أعمال الكرملين.

    وحسب مستشار الصناعات الدفاعية التركية، إسماعيل دمير، في 25 أيلول/ سبتمبر، فإن تسليم المنظومة تركيا سيتم في غضون سنتين.


    وأوردت الصحيفة أن الدائرة الاتحادية الروسية للتعاون العسكري التقني، التي أعلنت عن توقيع العقد، لم تكشف أي تفاصيل تخص هذا الاتفاق، وذلك لخصوصية وحساسية المسألة.

    وخلافا للمتوقع، لم يتولد عن إعلان الاتفاق الروسي التركي أي مشاكل فعلية بين الحلف وتركيا، لتصبح بذلك أول عضو في حلف شمال الأطلسي يعتمد نظام صواريخ متطور مضاد للطائرات من خارج منظومة الحلف.

    ونقلت الصحيفة عن الخبير العسكري الروسي فيكتور إسين؛ قوله إن "الاتفاق حول القيود المفروضة على وصول الأنظمة المضادة للطائرات إلى تركيا، يعتبر ممارسة شائعة عندما يتعلق الأمر بالتعاون العسكري التقني وتصدير الأسلحة بين الطرفين"، مبينا أنه بموجب هذا الاتفاق لا يحق للطرف التركي تفكيك الأنظمة، وبالتالي من الضروري أن يقدم له متخصصين روسا يتكفلون بالخدمات التقنية.

    كما يلتزم الطرف التركي بعدم نقل هذه الأنظمة إلى طرف ثالث، وبعدم إجراء أي تغييرات عليها، فضلا عن تفكيكها. كما أن الجانب الروسي لم يعط للأتراك أي وثائق حول كيفية إنتاج هذه الأنظمة، وبالتالي لا يمتلكون أي بيانات حولها.

    وأضافت الصحيفة أن مثل هذا الاتفاق لا يعطي ضمانا مطلقا بأن التكنولوجيات الروسية في أنظمة "إس-400" لن تقع في أيدي حلف شمال الأطلسي. ومع ذلك، تبقى الأسرار الأساسية محمية، وهذا ما أكده إسين بقوله: "حتى الأمريكيون أنفسهم يفرضون التزامات مماثلة عند بيع أسلحة من هذا القبيل".

    وأكدت الصحيفة أن منظومة الدفاع الجوي إس-400 "ترايمف" قادرة على استهداف كل الطائرات الحديثة ومنع الهجمات الجوية. وهذه المنظومة موجودة في جميع المناطق العسكرية في روسيا، كما أنها تغطي موسكو والمنطقة الصناعية المركزية. وفي تشرين الثاني/ نوفمبر 2015، نشرت روسيا المنظومة في قاعدة حميميم الجوية الروسية في سوريا.

    وبينت الصحيفة أن المنظومة قادرة على كشف الأهداف على مسافة 40 كلم. كما أنه يمكن أن تصيب هدفا يتحرك بسرعة تصل إلى 4,8 كلم في الثانية.

    وأشار الخبير العسكري ورئيس تحرير مجلة "أرسنال أتشييستفا"، فيكتور مراخوفسكي،أنه يمكن منظومة "إس 400" بأنظمة صواريخ باتريوت الأمريكية، إلا أن المنظومة الروسية تستخدم مع أنواع مختلفة من الصواريخ، ما يعني أنها المنافس الرئيسي والأقوى للأنظمة الأمريكية.

    http://m.arabi21.com/Story/1038442
     
    russicadien dz, samy, nounou09 و 1 شخص آخر معجبون بهذا.
  14. cool breeze

    cool breeze hammer head إداري

    إنضم إلينا في:
    ‏1 نوفمبر 2013
    المشاركات:
    7,013
    الإعجابات المتلقاة:
    25,522

    صحيفة روسية: هل ستمنح موسكو أنقرة الرموز الإلكترونية المتعلقة بمنظومة "إس- 400"؟

    رفضت روسيا السماح لتركيا بالاطلاع على النظام الداخلي لمنظومة الصواريخ الروسية "إس-400" الدفاعية، رغم طلب السلطات التركية السماح للأخصائيين الأتراك بالحصول على التكنولوجيا التي ستستوردها أنقرة خلال العامين القادمين.

    وبحسب تقرير لصحيفة "غازيتا" الروسية الإثنين 2 أكتوبر/تشرين الأول 2017، فإنه من المقرر أن يتم تثبيت أنظمة الدفاع "إس-400" الجوية من قِبل أخصائيين روس، أيضاً.

    ووفقاً لوسائل الإعلام الروسية، رفض الجانب الروسي الاستجابة لطلب تركيا، فيما يتعلق بأنظمة الدفاع الجوي الروسي "إس-400"، التي تستعد موسكو لتسليمها إلى أنقرة وفقاً لعقد موقَّع بين الدولتين. وحسب التقارير المنبثقة عن المصادر الروسية، فإن موسكو لن تعطي الرموز الإلكترونية، وبموجب الاتفاق المبرم بين الدولتين، فإنها ستتكفل وحدها بصيانة هذه المعدات وتقديم الخدمات التقنية، لكن ليست مجبَرة على تقديم الرموز لأنقرة.

    وبحسب الصحيفة الروسية، نقلاً عن مصدر رسمي، ستقوم موسكو بتركيب نظام الرادار الروسي "سفوي تشوجوي" للصواريخ المضادة للطائرات التي سيتم تسليمها لتركيا.

    وقال المصدر الروسي، بحسب ما نقلته "غازيتا": "لم نقبل المطالب التركية بكشف النظام الداخلي لأنظمة إس-400؛ ومن ثم سيكون لهذه الأنظمة نظام رادار (سفوي تشوجوي) من إنتاج روسي"، مشيراً إلى أن الأتراك "أصروا على أخذ كلمة السر والرموز الإلكترونية للأنظمة، لكننا رفضنا".

    وتلقت روسيا الدفعة الأولى من تركيا مقابل أنظمة الصواريخ المضادة للطائرات "إس-400". ووفقاً لما أكده مساعد رئيس التعاون العسكري التقني الروسي، فلاديمير كوزين، بتاريخ 29 سبتمبر/أيلول، فإنه "لا يمكننا تحديد موعد دقيق للتسليم. من جهتهم، يريد الأتراك أن يتم ذلك مبكراً، لكن لا تزال المسألة قيد النقاش". كما أكدت السلطات الروسية، بعد الزيارة التي أداها الرئيس الروسي إلى أنقرة، أن مسألة تسليم أنظمة إس-400 أصبحت على رأس جدول أعمال الكرملين، بحسب الصحيفة الروسية.

    وقال مستشار الصناعات الدفاعية التركية، إسماعيل دمير، في 25 سبتمبر/أيلول، إن "تسليم منظومة إس-400 إلى تركيا سيتم في غضون سنتين".

    وفي 12 سبتمبر/أيلول، وقَّعت أنقرة وموسكو عقداً لمد تركيا بأنظمة الدفاع الصاروخي "طراز إس-400". كما أعلن الرئيس التركي، في اليوم نفسه، تسليم روسيا الدفعة الأولى من ثمن منظومة الدفاع الجوي، قائلاً: "لقد وقعنا مع أصدقائنا الروس اتفاقاً حول منظومة إس-400، كما تم دفع الدفعة الأولى من ثمنها".

    ولم تكشف لدائرة الاتحادية الروسية للتعاون العسكري التقني، التي أعلنت توقيع العقد عن أي تفاصيل تخص هذا الاتفاق وذلك لخصوصية وحساسية المسألة.

    ولم يتولد عن إعلان الاتفاق الروسي-التركي أي مشاكل فعلية بين حلف شمال الأطلسي وتركيا، لتصبح بذلك تركيا أول عضو في الحلف يعتمد نظام صواريخ متطوراً مضاداً للطائرات.

    وفي هذا الإطار، قال الخبير العسكري فيكتور إسين، للصحيفة الروسية، إن "الاتفاق حول القيود المفروضة على وصول الأنظمة المضادة للطائرات إلى تركيا، يعتبر ممارسة شائعة عندما يتعلق الأمر بالتعاون العسكري التقني وتصدير الأسلحة بين الطرفين".

    شروط الاتفاق

    وفي سياق متصل، أفاد إسين للصحيفة الروسية بأنه "بموجب الاتفاق، لا يحق للطرف التركي تفكيك هذه الأنظمة؛ ومن ثم من الضروري أن يقدم له الطرف الروسي متخصصين روساً في الخدمات التقنية. علاوة على ذلك، ينبغي أن يلتزم الطرف التركي بعدم نقل هذه الأنظمة إلى طرف ثالث وعدم إجراء أي تغييرات عليها، فضلاً عن عدم تفكيكها. كما أن الجانب الروسي لم يعطِ للأتراك أية وثائق عن كيفية إنتاج هذه الأنظمة؛ لذلك هم لا يمتلكون أي بيانات حولها".

    من جانب آخر، بيّن إسين أن "الأميركيين أنفسهم يفرضون التزامات مماثلة عند بيع أسلحة من هذا القبيل". وبناء على هذه المعطيات، يعد النظام الداخلي لمنظومة الصواريخ الروسية محميّاً تماماً.

    والمثير للاهتمام أن منظومة الدفاع الجوي إس-400 "ترايمف" قادرة على تدمير كل المعدات الحديثة ومنع الهجمات الجوية. والجدير بالذكر أن هذه المنظومة موجودة بجميع المناطق العسكرية في سوريا، فضلاً عن أنها تغطي موسكو والمنطقة الصناعية المركزية. وفي نوفمبر/تشرين الثاني من سنة 2015، نشرت روسيا منظومة "إس-400: في قاعدة حميميم الجوية الروسية بسوريا في سبيل تغطية أنشطة الأجهزة الأمنية العسكرية الروسية، بحسب الصحيفة الروسية.

    وتعد منظومة إس-400 "ترايمف" قادرة على كشف الأهداف على مسافة 40 كم. كما أنه يمكن أن تحلّق بسرعة تصل إلى 4.8 كم في الثانية، ما يمكّنها من إصابة أي هدف جوي بسرعة فائقة.

    وبحسب الصحيفة الروسية، لا وجود لمنظومة صواريخ مماثلة "إس-400" في العالم، وذلك وفقا لماً أكده الخبير العسكري ورئيس تحرير مجلة "أرسنال أتشييستفا"، فيكتور مراخوفسكي. كما أشار مراخوفسكي إلى أنه يمكن مقارنة "إس-400" بأنظمة صواريخ باتريوت الأميركية، إلا أن المنظومة الروسية تُستخدم مع أنواع مختلفة من الصواريخ، ما يعني أنها المنافس الرئيسي والأقوى للأنظمة الأميركية.


    http://www.huffpostarabi.com/2017/10/02/story_n_18165624.html
     
    mohmed84 ،russicadien dz و samy معجبون بهذا.
  15. أخيل ملك المرامدة

    أخيل ملك المرامدة عضو ناشط

    إنضم إلينا في:
    ‏3 أوت 2017
    المشاركات:
    174
    الإعجابات المتلقاة:
    564
    asd
    المؤكد بكون تشفير الأنظمة الروسية و السوفياتية قبلها معقد جدا و لقد سألت مهندسا يعمل في برامج دعم الشبكات فقال لي عندما قرر التقدم لدرجة الماجستيرفي البرمجة اضطر لتعلم اللغة الروسية لأن معظم المعادلات العالية مكتوبة بالروسية
     
    russicadien dz و mohmed84 معجبون بهذا.
  16. cool breeze

    cool breeze hammer head إداري

    إنضم إلينا في:
    ‏1 نوفمبر 2013
    المشاركات:
    7,013
    الإعجابات المتلقاة:
    25,522

    هل تُلغي تركيا صفقة "إس-400" إذا لم تكشف روسيا عن التقنيات السرية؟

    تناولت تقارير روسية أسباب التصريحات التركية المفاجئة بشأن إمكانية إلغاء صفقة صواريخ "إس-400" الدفاعية إذا لم تكشف روسيا عن تقنياتها السرية، وتساءل مراقبون عمّا إذا كانت أنقرة تبتزُّ موسكو باهتمامها بشراء نظام "باتريوت" الأميركي.

    وفي هذا الصدد، أشارت صحيفة "سفابودنايا برس" الروسية، إلى تصريح وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو، بأن تركياتصرّ على الحصول على النظام الداخلي للمنظومة والاطلاع على التقنيات السرية الخاصة بها.

    وقال وزير الخارجية التركي إنه "بإمكان كل من روسيا وتركيا اتخاذ خطوات مشتركة نحو الإنتاج المشترك لهذه المنظومة، وإذا لم تدرس روسيا الأمر بشكل إيجابي فسنضطر إلى توقيع الصفقة مع بلد آخر".

    في المقابل، قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين: "نحن لم نتوقع إخطاراً رسمياً سلبياً بشأن هذه المسألة"، بحسب ما أورد موقع "هاف بوست عربي".

    ويبدو جلياً بالنسبة للجميع، أن البلد الآخر الذي تهدد تركيا بالتحول إليه هو الولايات المتحدة الأميركية.

    ففي الأحد 8 أكتوبر/تشرين الأول 2017، أفادت صحيفة "صباح" التركية، نقلاً عن مصدر في الحكومة التركية، بأنه على الرغم من الاتفاق على توريد منظومة الصواريخ المضادة للطائرات "إس- 400" الروسية، فإن تركيا ما زالت تهتم بشراء نظام الدفاع الصاروخي الأميركي "باتريوت".

    وبهذا، فإن الاطلاع على النظام الداخلي والإنتاج المشترك للمنظومة يمثل الشرط الرئيسي لتركيا من أجل إتمام الصفقة.

    وتُشير "سفابودنايا برس" إلى أن تركيا تأمل تركيز الإنتاج المشترك لهذه المنظومة على أراضيها، ولكن الخدمات الخاصة الروسية تعارض وبشدةٍ، هذه الخطوة.

    فروسيا ترى أنه من غير المناسب الكشف عن أسرار هذه المنظومة لبلد عضو في منظمة حلف شمال الأطلسي؛ لأن ذلك سيكون له تأثير مباشر على الأمن القومي للفيدرالية الروسية.

    يبقى السؤال المطروح هنا: ما الذي يختبئ وراء التصريحات المفاجئة لأنقرة؟ وهل ستعلن أنقرة فسخ عقد "إس-400" إذا لم تكشف روسيا عن التقنيات السرية للمنظومة؟

    حسب الكولونيل الروسي المتقاعد، فيكتور موراخوفسكي، فإن تسليم المنظومة سيتم، وستمضي روسيا في تنفيذ مطالب أنقرة. علاوة على ذلك، تريد تركيا الحصول على منظومة الصواريخ الروسية المضادة للطائرات في أقرب وقت ممكن.

    توجد نقطة إضافية، وهي أن اتفاق "إس-400" يتضمن ما يسمى المعاملات التعويضية، المتمثلة في نقل جزء من إنتاج قطع غيار المنظومة الجوية إلى الأراضي التركية.

    ويتطلب هذا الأمر إعداد قائمة محددة بالتكنولوجيات التي ستُنقل إلى تركيا، وقائمة المكونات والمواد التي سيتم توريدها من روسيا، فضلاً عن قائمة الشركات التركية التي سوف تشارك في الإنتاج، ويتطلب القيام بهذه العملية بضعة أشهر.

    وعموماً، إن النقطة الإضافية ليست جزءاً من العقد؛ بل هي جزء من الاتفاق العام بين موسكو وأنقرة.

    أكد موراخوفسكي أن الوزير التركي، من خلال ذلك التصريح، كان يشير إلى الصفقة التعويضية (نقل جزء من الإنتاج لتركيا)، حيث أعرب عن عدم استعداد بلاده لتوقيع العقد في حين لم يكن هناك صفقة تعويضية.

    وكلا الطرفين لم يعلن من قبلُ أن الصفقة التعويضية ستوقَّع في الوقت نفسه الذي يوقَّع فيه العقد، علماً أن تركيا تسعى إلى الحصول على المنظومة في أسرع وقت، وأن دورة تصنيع هذه النظم تستغرق أكثر من سنة.

    بالنسبة للمسائل الأمنية، فلدى روسيا جهاز خاص، يتمثل في الدائرة الاتحادية للتعاون العسكري التقني التابع لوزارة الدفاع، وأيضاً الدائرة الاتحادية للتعاون التقني للرقابة على الصادرات. وبالطبع، من دون إذن هذه الهيئات فلن يتم نقل أي تكنولوجيا إلى تركيا.

    أما فيما يخص منظومة "إس-400"، فهي تشمل العشرات من النسخ النهائية للإنتاج، إضافة إلى اختلاف التقنيات المستعملة.

    ومن الواضح أن روسيا لن تكشف لتركيا عن أسرار نظام الرادار الروسي "سفويتشوجوي" للصواريخ المضادة للطائرات، فضلاً عن التقنيات الأخرى التي لن تسمح موسكو بالكشف عنها.

    في المقابل، تستطيع موسكو الكشف عن بعض التقنيات، مثل نظم الإمدادات بالطاقة، وتصميم الهياكل، ونظام الخدمات والإصلاح وأجهزة المحاكاة.

    بعض البلدان، مثل الهند، لديها إجراءات صارمة تتضمن ذلك. وعموماً، تنص تشريعات المنطقة القطبية الشمالية على أنه في حال تجاوز العقْد قيمة 6 ملايين دولار فسيكون هناك عقد تعويضي بنسبة 30%.

    هل تبتزُّ تركيا روسيا باهتمامها بشراء نظام "باتريوت" الأميركي؟

    يعد ذلك ظاهرة شائعة في صفقات الأسلحة، وقد آن الأوان ليدرك الجميع أنه لا توجد سوق دولية للأسلحة بالمعنى التقليدي؛ بل أصبحت سوق الأسلحة ساحة للمعارك تُستخدم فيها جميع الأساليب، بما في ذلك الخدع العسكرية.

    https://www.turkpress.co/node/40506
     
    boubaker982 ،russicadien dz و nounou09 معجبون بهذا.
  17. nounou09

    nounou09 قيادة اركان

    إنضم إلينا في:
    ‏13 مارس 2015
    المشاركات:
    3,764
    الإعجابات المتلقاة:
    15,147
    أردوغان: لا عقبات لشراء “إس 400” ومحادثات حول “إس 500”

    أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، عدم وجود أي عقبات بين تركيا وروسيا لشراء منظومة “إس -400″، مشيرا إلى إجراء محادثات حول شراء منظومة “إس -500”.

    وبحسب وسائل إعلام تركية، قال أردوغان اليوم، إن “المرحلة الأولى من شراء إس 400 لا تتضمن الإنتاج المشترك، نأمل أن يتم ذلك في المرحلة الثانية”، وفق ما نقلت قناة “روسيا اليوم”.

    وكان أردوغان قد أعلن في الـ 12 من سبتمبر الماضي أن بلاده وقعت اتفاقا مع موسكو حول اقتناء منظومات “إس-400” الروسية، وتم تسديد ثمن الدفعة الأولى في إطار هذه الصفقة.

    فيما أعلن فلاديمير كوجين، مساعد الرئيس الروسي لشؤون التعاون التقني العسكري، في تصريح سابق، توقيع البلدين عقدا لشراء منظومات “إس -400″، مؤكدا أن تنفيذ الصفقة قريب.

    صفقة تركيا لشراء منظومة “إس 400” الروسية أثارت سخط وحفيظة الناتو والولايات المتحدة، إذ اعتبرت المندوبة الأمريكية الدائمة لدى حلف الناتو، كاي بيلي هوتشيسون في تصريحات أمس، أن شراء أنقرة منظومة دفاع جوي روسية من طراز “إس-400” يشكل “مشكلة” للناتو، منوهة بأن هذه الصفقة باتت تشكل قلقا في حلف شمال الأطلسي، لأن هذه المنظومة لا تتوافق مع الأنظمة التي يستخدمها التحالف، مشيرة في الوقت نفسه إلى أن الحلف لا يريد أن يكون هناك تقارب بين تركيا وروسيا، إذ لايصب في مصلحة الناتو، كما أنه ليس من مصلحة تركيا أيضا، على حد تعبيرها.

    http://teleghraph.net/?p=107833
     
    russicadien dz و boubaker982 معجبون بهذا.
  18. cool breeze

    cool breeze hammer head إداري

    إنضم إلينا في:
    ‏1 نوفمبر 2013
    المشاركات:
    7,013
    الإعجابات المتلقاة:
    25,522

    مسؤول رفيع في الناتو يحذر تركيا من عواقب إتمام صفقة صواريخ إس 400 الروسية

    حذر مسؤول كبير في الناتو من أن تركيا العضو في الحلف ستواجه ما وصفه "عواقب ضرورية" إذا أصرت على إكمال صفقة منظومة الدفاع الصاروخي الروسية المتطورة "إس-400"، لكنه أكد في الوقت نفسه أن تركيا ما تزال طرفا رئيسيا وحليفا مهما داخل الناتو.

    ونقلت مجلة ديفينس نيوز الأمريكية عن الجنرال بيتر بافل، رئيس اللجنة العسكرية للناتو قوله خلال لقاء بالصحفيين إن "عملية شراء هذه المنظومات الروسية التي تخطط السلطات التركية لشرائها قد تستبعد إمكانية انضمام أنقرة إلى النظام الموحد للدفاع الجوي الخاص بالحلف.

    وردا على سؤال طرحه الصحفيون حول الخطط التركية بشأن شراء منظومة "إس-400"، قال بيتر بافل: "مبدأ السيادة له دور عند شراء الأسلحة والمعدات العسكرية. إلا أن الدول تعتبر دولا ذات سيادة ليس فقط أثناء قيامها باتخاذ قرارات فحسب، بل وعندما تواجه عواقب ناتجة عن اتخاذ هذه القرارات".

    وتحدث بافل عن المخاوف التي يثيرها نصب المنظومة الروسية في تركيا، مشيرا إلى أنه حتى لو لم تكن أنظمة الدفاع الصاروخي التابعة لمنظمة حلف شمال الأطلسي متكاملة مع أنظمة S-400، فإن وجودها في تركيا "يخلق تحديات لمعدات الحلف التي يمكن نشرها على أراضي ذلك البلد."

    ودعا الجنرال الأمريكي إلى إجراء حوار مع تركيا قبل المرحلة النهائية من عقد الصفقة بين أنقرة وموسكو، لإزالة جميع المخاوف والمشاكل المتعلقة بها.

    وأكد بافل أن تركيا ما تزال تشكل طرفا رئيسيا في حلف الناتو، وقال: "عندما يتعلق الأمر بعيوب ديمقراطية، فلا توجد دولة واحدة مثالية تصل إلى حد الكمال في الديمقراطية"، مضيفا أن أحدا لا ينكر دور تركيا بوصفها حليفا مهما تمر بمفترق طرق صعب من التحديات.

    يذكر أن الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان أعلن في شهر أيلول/ سبتمبر الماضي، أن أنقرة وقعت اتفاقية مع موسكو بشأن شراء منظومات صواريخ الدفاع الجوي "إس-400"، وأنها سددت القسط الأول من قيمة الصفقة، بينما أكد مساعد الرئيس الروسي لشؤون التعاون العسكري- التقني، فلاديمير كوجين، أن روسيا وتركيا، قد وقعتا الصفقة الخاصة بتوريد هذه المنظومات، والآن يجري التحضير لتطبيقها.

    https://www.turkpress.co/node/41076

     
    أعجب بهذه المشاركة russicadien dz
  19. khairo-dz

    khairo-dz قيادة اركان مجموعة vip

    إنضم إلينا في:
    ‏22 مارس 2015
    المشاركات:
    5,554
    الإعجابات المتلقاة:
    14,968
    صواريخ "إس-400".. محاولة أردوغان للضغط على الغرب وإبراز الاستقلال


    تناول تقرير في صحيفة "سفابودنايا براسا" الروسية، الصفقة التي أبرمتها تركيا وروسيا حول منظومة صواريخ "إس-400" الدفاعية، مشيرًا إلى أن الصفقة تعد محاولة من الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، للضغط على الغرب وإبراز الاستقلال السياسي.
    وقالت الصحيفة، إن رئيس اللجنة العسكرية لحلف شمال الأطلسي بيتر بافل، حذر السلطات التركية من عواقب شراء أنظمة إس-400 الروسية، حسب ما أورد موقع "عربي21".
    وفي هذا الصدد، أكد بافل أنه في حال وقعت تركيا هذه الصفقة لن تكون قادرة على التفاعل بشكل ناجع مع أنظمة الدفاع الجوي التي يملكها الحلف، وأن تركيا دولة ذات سيادة ويحق لها شراء المعدات العسكرية استنادا لهذا المبدأ، ولكن سيكون عليها تحمل عواقب هذا القرار السيادي.
    وأضافت الصحيفة أن خبر الصفقة التركية الروسية، قد أثار مخاوف شركائها الغربيين. في الأثناء، سارع المتحدث باسم الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إلى طمأنتهم، حيث أكد أن "التعاون الفعال مع روسيا"، لا يمثل بديلا عن العلاقات التركية مع الغرب وحلف شمال الأطلسي.
    وأوردت الصحيفة، وفقا للسفير الأمريكي السابق لدى حلف شمال الأطلسي إيفو دالدر، لا تتلاءم الأنظمة الروسية مع النظم التي يستخدمها الحلف. وأشار دالدر بشكل صريح إلى أن التقارب بين أنقرة وموسكو ليس في مصلحة الولايات المتحدة ولا حتى تركيا نفسها.
    بعد صدور هذه التصريحات بوقت قصير، كتبت وسائل الإعلام الأمريكية أن السيناتور الديمقراطي بن كاردين اقترح أن يفرض البيت الأبيض عقوبات على تركيا، كما طرح مسألة مدى فائدة عضوية تركيا في حلف شمال الأطلسي.
    وأشارت الصحيفة إلى أن رجب طيب أردوغان شدد على أنه لن تكون هناك مشاكل فيما يتعلق بهذه الصفقة. علاوة على ذلك، لا يستبعد أردوغان أنه في المرحلة الثانية من الصفقة يمكن للأطراف مناقشة إمكانية الإنتاج المشترك للأنظمة الصاروخية.
    في المقابل، قد يحاول حلف شمال الأطلسي إقناع تركيا بأن تتراجع عن هذه الصفقة، وذلك حسب ما أكده نائب مركز المعلومات التحليلية التابع للمعهد الروسي للدراسات الإستراتيجية سيرغي إيفانوف.
    وأكدت الصحيفة أن ميثاق المنظمة (حلف شمال الأطلسي) يقر بأن لكل دولة الحق في الدفاع عن أراضيها بالطريقة التي تراها مناسبة، طالما أن ذلك لا يشكل خطرا على الأعضاء الآخرين. ولكن، في الوقت الراهن، يبدو أن الحلف يحاول فرض توجهاته على تركيا.
    وفي ظل موقف حلف شمال الأطلسي الواضح فيما يتعلق بهذه المسألة، تطرح العديد من التساؤلات حول ردة فعل تركيا إزاء هذا الوضع. وفي الأثناء، من الصعب التنبؤ بتحركات وردود أفعال تركيا القادمة، خاصة وأن أردوغان يحظى برؤيته الخاصة فيما يتعلق بمستقبل تركيا.
    وبيّنت الصحيفة أنه في المستقبل القريب، سيحاول حلف شمال الأطلسي وواشنطن إبقاء تركيا ضمن التحالف العسكري السياسي، خاصة وأن هذه الدولة تعد حليفا رئيسيا وضروريا جدا للولايات المتحدة في المنطقة.
    علاوة على ذلك، تعتبر تركيا عضوا مهما ويدر أرباحا قيمة على الحلف، على الأقل من وجهة نظر عسكرية إستراتيجية. وبالتالي، سيكون لاستبعاد تركيا من الحلف نتائج عكسية على الطرفين.
    وذكرت الصحيفة أن استبعادها من حلف شمال الأطلسي لا يعتبر التهديد الوحيد الذي تواجهه تركيا، حيث تُقدم كل من أوروبا والولايات المتحدة دعما هاما لأمن تركيا. ولكن قد تفقد أنقرة هذا الدعم على خلفية استخدامها أنظمة إس-400، علما وأن عضوية تركيا في الحلف تعد ذات فوائد جمة بالنسبة لها.
    وأفادت الصحيفة وفقا للباحث في المعهد الدولي للاقتصاد والعلاقات الدولية، فيكتور نادين راجوسكي أن صفقة إس-400 تعد بمثابة محاولة للضغط على الغرب من قبل أردوغان، بالإضافة إلى أنها تجسد رغبة أنقرة في إبراز الاستقلال السياسي.
    وتجدر الإشارة إلى أن منظومة إس-300 وإس-400 لا تتوافق مع معايير الحلف وهو ما يهدد بعدم القدرة على التفاعل والتعاون بشكل جيد. من جهتهم، يملك الأمريكيون أنظمة باتريوت التي تختلف عن أنظمة إس-400 الروسية من حيث الفعالية والقدرات القتالية. وقد طالب الأتراك بمدهم بصواريخ "سام"، إلا أن الأمريكيين رفضوا ذلك، ما أدى إلى نتائج عكسية.
    وأشارت الصحيفة إلى أن شراء الأنظمة إس-400 ليس فقط مسألة عسكرية وإنما سياسية أيضا. وفي هذا الإطار، يحاول أردوغان الشخصية الكاريزماتية في البلاد البحث عن سبل لتعزيز والحفاظ على مظاهر هذه الكاريزما. ويبقى السؤال المطروح في الوقت الحالي، هل سيتم استكمال هذه الصفقة أم لا؟
    وفقا للخبراء، لن يتجلى هذا المعطى إلا مستقبلا. في الأثناء، يبدو أن أردوغان يخوض لعبة سياسية في إطار محاولة الضغط على حلفائه السياسيين الغربيين للتخلي عن بعض المطالب المتعلقة بتركيا. ولطالما ندد أردوغان بتدخل الغرب باستمرار في السياسة الداخلية لتركيا.
    وفي الختام، أوردت الصحيفة أن صفقة إس-400 تعد خطوة سياسية بامتياز، إلا أنه قد يكون لها تبعيات

    http://www.turkpress.co/node/41190
     
    russicadien dz و nounou09 معجبون بهذا.
  20. khairo-dz

    khairo-dz قيادة اركان مجموعة vip

    إنضم إلينا في:
    ‏22 مارس 2015
    المشاركات:
    5,554
    الإعجابات المتلقاة:
    14,968
    روسيا تكشف عن ثمن صفقة "إس-400" لتركيا



    كشف سيرغي تشيميزوف، رئيس مجموعة "روستيك" الروسية الحكومية، أن ثمن الصفقة التي وقعتها بلاده، لبيع نظام الدفاع الصاروخي الجوي " S-400" إلى تركيا، يبلغ أكثر من ملياري دولار أمريكي، وفق ما نقلت عنه وكالة تاس الروسية.
    وكان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أعلن في شهر أيلول/ سبتمبر الماضي أن بلاده وقعت صفقة لشراء منظومة الدفاع الصاروخية إس-400 من روسيا، وأن تركيا سددت الدفعة الأولى من قيمة الصفقة.
    وتثير صفقة شراء تركيا لمنظومات الصواريخ من دولة لا تزود حلف شمال الأطلسي بالأسلحة مخاوف دول غربية لجهة التوافق التقني مع تجهيزات الحلف.
    وفي الأسبوع الماضي حذر مسؤول كبير في الناتو من أن تركيا العضو في الحلف ستواجه ما وصفه "عواقب ضرورية" إذا أصرت على إكمال صفقة "إس-400"، لكنه أكد في الوقت نفسه أن تركيا ما تزال طرفا رئيسيا وحليفا مهما داخل الناتو.
    ونقلت مجلة ديفينس نيوز الأمريكية عن الجنرال بيتر بافل، رئيس اللجنة العسكرية للناتو قوله إن "عملية شراء هذه المنظومات الروسية التي تخطط السلطات التركية لشرائها قد تستبعد إمكانية انضمام أنقرة إلى النظام الموحد للدفاع الجوي الخاص بالحلف."
    وكان حلفاء أنقرة في الغرب قد نجحوا في منع حصول تركيا على "الباتريوت" الذي طالبت به أكثر من مرة، واكتفوا بإقناعها أنه تحت تصرفها عند اللزوم، لكن واشنطن تعرف أن عقداً من هذا النوع لن تكون قيمته كصفقة تجارية تتم بين البلدين، بل في مغزى هذا التعاون الذي سيكون الأول من نوعه كأكبر عقد عسكري تركي روسي، حيث ستسلم موسكو لأنقرة نماذج حية لأحدث نظام دفاع جوي روسي، يساعد على تدمير الطيران المهاجم، وصواريخ كروز والصواريخ البالستية، بمدى 250 كلم وارتفاع 30 كلم.
    وبالإمكان تزويد المنظومة بخمسة أنواع من الصواريخ المختلفة المهام، بينها صاروخ (40Н 6 Е) القادر على تدمير طائرات الكشف الراداري البعيد وطائرات الشبح، وذلك على بعد أربعمئة كيلومتر.


    ويؤكد وزير الدفاع التركي، أن بلاده بحاجة إلى منظومة دفاع جوي موثوقة، ويقول: "نحن سنتمكن من تلبية حاجاتنا عبر هذه الصفقة".
    ومع أن تفاصيل هذه الصفقة بقيت طي الكتمان، فإن من الواضح اليوم، أن أنقرة ستدفع أكثر من ملياري دولار، وأن تاريخ التسليم سيكون قبل نهاية العام 2020 على أبعد تقدير.

    http://www.turkpress.co/node/41382
     
    أعجب بهذه المشاركة nounou09

مشاركة هذه الصفحة

الاعضاء الذين يشاهدون محتوى الموضوع(عضو: 0, زائر: 0)