الرجاء من كل رواد المنتدى الكرام في حال استمرار مشكلة العضويات القيام بحذف الكويكز

أفارقة يستنزفون الذهب الجزائري في الصحراء

boubaker982

قيادة اركان
مجموعة vip
إنضم
20 أكتوبر 2013
المشاركات
13,184
الإعجابات
34,771
النقاط
113
غير متصل
#1


الجيش يفكك شبكات أجنبية ومحلية للتنقيب



يستنزف منقبون أفارقة من جنسيات مختلفة الذهب الجزائري، حيث تم ضبط العديد منهم في المناطق الصحراوية وهم بصدد التنقيب عن المعادن الثمينة، في إطار شبكات منظمة مختصة في نهب الثروات المنجمية والذهبية، وإعادة تسويقها في الدول الإفريقية وتحقيق عائدات مالية معتبرة.

وضعت وحدات الجيش الوطني الشعبي الناشطة في الجنوب حدا لنشاط العديد من الشبكات المحلية والإفريقية المختصة في التنقيب عن الذهب بصحراء الجزائر، وتمكنت في آخر عملية ببرج باجي مختار في أدرار، قبل يومين، من توقيف 27 منقبا عن الذهب من جنسيات إفريقية مختلفة، وحجزت بحوزتهم 8 مولدات كهربائية و8 مطارق ضغط تستعمل في نشاطهم الإجرامي، وقد كثفت - حسب مصادرنا- مفارز الجيش حربها ضد مافيا التنقيب عن الذهب، حيث كشفت حصيلة وزارة الدفاع الوطني لشهر أكتوبر الماضي عن حجز 26 جهاز كشف عن المعادن و30 مطرقة ضاغطة و45 مولدا كهربائيا، تستخدم في اكتشاف الذهب واستخراجه دون تحديد عدد الموقوفين في هذا الاطار، إذ يتم احتسابهم ضمن قوافل المهاجرين أو المهربين الذين يواصلون التدفق على الجزائر، حيث قاربوا الـ 1900 بالنسبة للفئة الأولى و181 بالنسبة للفئة الثانية، وإن لم تكشف قيادة الجيش عن ولايات نشاط شبكات التنقيب عن الذهب في صحراء الجزائر، إلا أن هذه الأخيرة تركز عملها بالخصوص في ولاية تمنراست وأدرار. وتقوم شبكات مختصة حسب تقارير أمنية - باختراق الحدود الجزائرية مستغلة الأوضاع الأمنية المتدهورة في مالي والنيجر وليبيا ومحاولة نهب الثروات المنجمية في الجزائر، ومن ثم تهريبها إلى ما وراء الحدود، وتستعمل هذه الشبكات في عمليات التنقيب عن الذهب والألماس والمعادن الثمينة، السيارات الرباعية الدفع وخرائط سرية وأجهزة كشف متطورة يمكنها الوصول الى الذهب على أعماق بعيدة في باطن الأرض، ويتواطؤ جزائريون يعرفون المناطق الصحراوية وأماكن تواجد المعادن الثمينة، مع شبكات التنقيب عن الذهب الافريقية، حيث كشفت حصيلة للجيش لعام 2015 توقيف أكثر من 700 جزائري ضمن هذه الشبكات، من بين 1977 منقب عن الذهب، 1274 منهم ينحدرون من جنسيات افريقية، وهي السنة التي قامت فيها ذات المصالح بحجز 1722 جهاز كشف عن المعادن وعدد كبير من المولدات الكهربائية ومطارق الضغط، بالإضافة إلى 171 عربة رباعية الدفع كان يستعملها المنقبون عن المعادن في تنقلاتهم، دون أن تغفل أن سنتي 2016 و2017 شهدتا العديد من عمليات التوقيف لهؤلاء وحجز عتادهم الذي يكون في بعض الأحيان متطورا ويمكّن من الوصول إلى الذهب ومختلف المعادن الأخرى تحت الأرض.

http://elmihwar.com/ar/index.php/mobile/الحدث/97791.html
 

khairo-dz

قيادة اركان
مجموعة vip
إنضم
22 مارس 2015
المشاركات
5,591
الإعجابات
15,498
النقاط
113
غير متصل
#2
في كل مرة يتم الإطاحة بشبكات التهريب إلا و أجهزة كشف المعادن حاضرة بقوة والهدف المنشود هو الذهب مما يعزز فرضة غنى الصحراء الجزائرية بهذا المعدن البراق
وهنا يطرح سؤال محير أين الدولة الجزائرية من عمليات التنقيب على الذهب؟؟
 

birita

قيادة اركان
أقلام المنتدى
إنضم
23 أغسطس 2015
المشاركات
3,698
الإعجابات
11,700
النقاط
113
غير متصل
#3
قصة الدهب في الجزائر هو بحد داته علبة سوداء
الافارقة الدين يبحتون عن الدهب هم عمال لاغير
المهم استنزاف الدهب ليس بجديد ولكن الاضواء غير مسلطة عليه
 

mohmed84

فريق الدعم التقني
طاقم الإدارة
فريق الدعم التقني
إنضم
30 أغسطس 2016
المشاركات
2,647
الإعجابات
10,711
النقاط
130
متصل
#4
التنقيب عن الذهب يحتاج معدات ضخمة و كميات مهولة من المياه. ما يفعله الافارقة و بعض اللصوص هو التقاط الذهب على السطح لا غير و كميته جد محدودة.
 
أعلى