الامداد والتموين في ارض المعركة

الزعيم

الزعيم اسم علي مسمى
فريق الدعم التقني
أقلام المنتدى
إنضم
19 أكتوبر 2013
المشاركات
8,748
الإعجابات
22,958
النقاط
113
تعريف الامداد والتموين العسكري:


الامداد والتموين هي تلك الموارد والاحتياجات والخدمات التي تقدم للقوات المقاتلة في جبهات القتال وفي الاماكن والاوقات المطلوبة ، والتسهيلات في دفع وتناول هذه المواد والخدمات لما يخدم العمليات القتالية . وتتركز وظائف الامدادات والتموين في تقرير الاحتياج والاستلام والتخزين والتوزيع .... وتتطلب العمليات اقصى درجة من المرونة وخفة الحلاكة لكي تحقق متطلبات العمليات القتالية .
تخطيط الامدادات والتموين :



التخطيط الاداري يعتبر جزءا لا يتجزا من التخطيط الاستراتيجي العام ويتاثر نجاح الخطط الادارية لتحديد القرارات ومعدلات الاستهلاك بعوامل كثيرة منها على سبيل المثال نوع العملة وطبيعة مسرح العمليات ومدى تطور اساليب القتال ودور التطور التكنولوجي في وسائل القتال الى جانب قدرة الدولة الانتاجية في المال العسكري او المدني المسخر لخدمة المجهود الحربي وعقيدة القتال.
وتخطيط الامدادات يشمل تحديد التموين ، والنقليات ، الصيانة ، الانشاءات ومتطلبات الامدادات المرتبطة بها ، اضافة الى تحديد الامكانات المتوفرة لتامين هذه المتطلبات .
مراحل تخطيط الامدادات:
لابد من اعداد خطط الامدادات بعضها مع بعض على كل مستوى لضمان دقة وكمال التخطيط وبطبيعة الحال لابد من ان يمر تخطيط الامدادات في ثلاث مراحل تتمثل بما يلي :
* المرحلة الاولى : التقدير :
يكمل المخطط الاداري الخطوات الاولى لاعداد متطلبات القوة مستعينا بمعلومات محدودة وقليلة ومستخدما الافتراضات كاساس للبدء في التخطيط او اعداد التقديرات ثم تعدل هذه الافتراضات لتصبح متوفرة كمعلومات حقيقية واضعا مفهوم الامدادات لاسناد المهمة في التفكير قبل الاستمرار قدما في عملية التقدير.
* المرحلة الثانية : الحسابات :
بعد مرحلة التقدير غير النهائي يتم مراجعتها وتحديثها وبناء على المعلومات الدقيقة والحالية ومراجعة قوائم القوات ومن خلال ذلك يتم تخطيط التصحيحات للتقديرات الاولية وجعلها حقيقة محسوبة ويؤخذ بالحسبان في ذلك ايام التموين وتحديد الكيلوات المطلوبة لكل رجل ولكل يوم وحساب الكميات المتعددة لتوفير اغراض التخزين .
والهدف الاساسي من هذه العملية هو المحافظة على معدل 80% من التجهيزات المطلوبة مع مستوى تشغيل مدة 15 يوم ومستوى تامين للسلامة مدة 5 ايام
* المرحلة الثالثة: التعديل :
وهي مرحلة استمرار عمل مخططي الامدادات على تحديث ومراجعة الخطط بناء على السياسة الجديدة وتعليمات القيادة او الظروف الخاصة بوضعية عملية محددة .
العوامل المؤثرة على التخطيط الاداري :

ويمكن اجمالها في :
* طبيعة العملية:
حيث ان لكل عملية ظروفها وصفات خاصة تتميز بها وبالتالي تفرض على المخطط الاداري توقع زيادة الخسائر
* نوع العملية:
نوع العملية يتوقف عليه تحديد طريقة بناء القاعدة الادارية الميدانية واقسامها المتقدمة وحركتها خلال تنفيذ العملية فالعمليات الهجومية التي تتصف بمعدلات التقدم العالية للقوات تظهر الحاجة الى التفكير في توقيتات بناء الاقسام وانتقال القاعدة الميدانية اما العمليات الدفاعية فيتم تجهيز مسرح العمليات اداريا بما يضمن رفع المستويات المقررة وقرب الاحتياجات الادارية من المستهلك مما يسهل المهمة الادارية .


* السيطرة الجوية :
وهي من اهم المتطلبات الرئيسية لناح العمليات ففقدان هذا العامل اثناء العمليات ينعكس بشكل مباشر على الموقف الاداري لتعرض القوات الى زيادة الخسائر وشل حركة الامداد والتموين .
* حجم القوات :
ان حجم القوات المحشودة للعميات يؤثر على حجم الدعم الاداري لها وهذا يتوقف على الموارد المتوفرة .
- مدى التجهيز المسبق لمسرح العمليات اداريا .
مبائد الامداد:
- توقع الاحتياجات والقدرة على التنبؤ باحتياج القوات
- الاقتصاد باستخدام الموارد والمصادر
- المرونة لمواجهة المتطلبات المختلفة لاسناد الخطط العملياتية حسب المواقف المتغيرة
- السهولة في اراءات واستخدام انظمة الامداد والتموين وخططها
- التعاون بين المستهلك ووحدات الاسناد الاداري والقيادات الادارية
- التركيز لتخصيص كل المصادر لكي تسهم منفردة او مجتمعة في انجاز المهمة الرئيسة للوحدات المقاتلة
- التقيد بحركة الامدادات والتموين من الخل الى الامام لاسناد القوات المقاتلة في مكانها وفي الوقت المناسب
- ملائمة المواد المدفوعة للقوات مع الاحتياجات .
- توفير الامن والسلامة لمواد الامداد والتموين والمحافظة عليها من التلف او التدمير او الاختلاس
- التوازن المنتظم بين المهمة ومتطلباتها الادارية .


متطلبات التامين الاداري:
* دراسة الارض بشكل تفصيلي ودقيق لاختيار الوحدات والمرافق الادارية .
* تنفيذ نشاطات الامدادات بشكل روتيني بقدر الامكان.
* تعيين وتامين ماور وطرق واتجاهات قوافل الامداد والاخلاء.
* توفر خفة الحركة العالية بقدر الامكان لوحدات ومراقة الادارة
* تجهيز مسرح العمليات اداريا قبل العمليات لتامين المتطلبات الادارية الضرورية للقوات في المراحل الاولى للعمليات.
 

The lion

قيادة اركان
ٍVIP
إنضم
17 يوليو 2014
المشاركات
6,475
الإعجابات
17,613
النقاط
113
موضوع رائع جدا و شكرا جزيلا اخي زعيم

اساس الامداد هو التخطيط

ففي السابق ما كان يميز الامبراطورية الفارسية عن خصمها الرومانية هو طرق الامداد

بحيث كان قادة الجيش آنذاك يضعون 4 طرق على الأقل حتى اذا فشل طريقة يكون هناك طريقة اخرى

في الحروب الحديثة فأهم شيء هو نظافة طرق الامداد و من ثم آليات نقل الامداد
 
أعلى