الصين والحرب القادمة

The lion

قيادة اركان
ٍVIP
إنضم
17 يوليو 2014
المشاركات
6,480
الإعجابات
17,650
النقاط
113
رئيس الصين للجيش: استعدوا للحرب

قال الرئيس الصيني، شي جين بينغ، خلاله اجتماع له مع كبار القادة العسكريين، إن على القوات المسلحة تعزيز قدراتها لمواجهة الطوارئ وبذل كل ما يمكن للاستعداد للمعارك.

ونقلت وكالة “شينخوا” الصينية عن الرئيس قوله، خلال الاجتماع يوم الجمعة، إن الصين تواجه مخاطر وتحديات متزايدة وإن على الجيش العمل على تأمين احتياجاتها الأمنية والتنموية.

وأضاف شي، وهو أيضا رئيس اللجنة العسكرية المركزية، أن على القوات المسلحة ابتكار استراتيجيات مواكبة للعصر الحديث وتحمل مسؤوليات الإعداد للحروب وشنها.

ونقلت الوكالة عن الرئيس الصيني قوله “يواجه العالم مرحلة من التحديات الكبرى التي لم يشهدها على مدى قرن ولا تزال الصين في مرحلة الفرصة الاستراتيجية للتنمية”.

وأضاف أن على القوات المسلحة الاستعداد للرد سريعا في حالات الطوارئ وتطوير قدراتها فيما يتعلق بالعمليات المشتركة واستحداث أنماط جديدة من القوات المقاتلة.

وكان شي قد صرح، يوم الأربعاء، بأن بلاده لا تزال تحتفظ لنفسها بحق اللجوء للقوة لتحقيق “الوحدة” مع تايوان ومنع استقلالها.
جاء ذلك بعد أيام من توقيع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لقانون يؤكد التزام بلاده بأمن تايوان.

https://rafahnews.net/رئيس-الصين-للجيش-استعدوا-للحرب/
 

mohmed84

فريق الدعم التقني
طاقم الإدارة
فريق الدعم التقني
إنضم
30 أغسطس 2016
المشاركات
3,910
الإعجابات
16,315
النقاط
130
جاء ذلك بعد أيام من توقيع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لقانون يؤكد التزام بلاده بأمن تايوان
لا التزام و لا بطيخ. احتمال كبير ان تسلم امريكا تايوان للصين كأحد الحلول في المفاوضات التجارية القائمة
 

sargento

عضو متميز
إنضم
10 أغسطس 2014
المشاركات
935
الإعجابات
2,227
النقاط
93
رأيي
ليس هناك أي حرب بين القوى العظمى في العشرين سنة قادمة في ظل الاوضاع الحالية.
هم لا تهمهم لا تايوان ولا كريميا ولا اي رقعة بسبب الموارد. هم لديهم المال ،الابداع و القوة .
الصين تتجس علينا أيضا وتبيع معلوماتنا للامريكان . كلام الرئيس الصيني هو كلام الصينيين منذ الغزو الياباني ويعرفون أن التحديات تزداد فكلمة استعدوا عند المتقدمين قد يفهمها المتواضع والمتأخر بطريقة ما .هم دائما مستعدين لكي يكون ادائهم ومستواهم جيد سواء في الحرب او غيرها.
الاوضاع العالمية الحالية في صالحهم وكل ما يريدونه هو لهم (لا حاجة للحرب).
 
أعلى