الوضع في شمال مالي......متجدد

khairo-dz

عقيد

أقلام المنتدى
ٍVIP
إنضم
22 مارس 2015
المشاركات
6,255
مستوى التفاعل
18,834
مقتل الرجل الثاني في جماعة تابعة لتنظيم القاعدة في مالي

أعلنت وزيرة الجيوش الفرنسية أن القوات الفرنسية المنتشرة في مالي قتلت مطلع أكتوبر، أبا عبد الرحمن المغربي، الرجل الثاني في "جماعة نصرة الإسلام والمسلمين" التابعة لتنظيم القاعدة، حسبما أوردته "فرانس برس".

وقالت الوزيرة فلورانس بارلي، اليوم الأربعاء، إن الجهادي الذي يعتبر المرشد الروحي للجماعة، قتل ليل 8-9 أكتوبر في مالي، بعملية فرنسية جرت بالتعاون مع القوات المالية.

وأضافت الوزيرة، أثناء عودتها من غاو في مالي إلى فرنسا، أن أبا عبد الرحمن المغربي كان "ثاني أخطر إرهابي ملاحق في منطقة الساحل، لا سيما من قبل الأمريكيين".

وكان المغربي قد التحق بتنظيم "القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي" في عام 2012.

وأصبح المغربي المرشد الروحي للتنظيم قبل أن يؤسس مع إياد أغ غالي "جماعة نصرة الإسلام والمسلمين"، علما أن الأخير هو على رأس قائمة المطلوبين في منطقة الساحل.

ويعتبر أبو عبد الرحمن المغربي مهندس توسع تنظيم "القاعدة" في منطقة الساحل، وهو ثاني أبرز شخصية في "جماعة نصرة الإسلام والمسلمين" تقتل هذا العام، بعد الجزائري، جمال عكاشة، المعروف بـ"يحيى أبو الهمام" الذي قتل في فيفري.

 

boubaker982

قيادة الاركان

عضو مميز
ٍVIP
إنضم
20 أكتوبر 2013
المشاركات
15,076
مستوى التفاعل
43,520
مالي: مدينة ديري هاجمها رجال مسلحون

في وقت متأخر من يوم الثلاثاء اقتحم رجال مجهولون مسلحون بأسلحة ثقيلة بلدة ديري في دائرة تومبوكتو. وفقا للتقارير ، هاجم المسلحون في وقت واحد مركز الشرطة والدرك والحرس الجمهوري.

وفقًا لمصادرنا ، أطلق المسلحون سراح جميع السجناء من السجن المركزي قبل إشعال النار في دراجة نارية بالقرب من المبنى. لم يتم الإبلاغ عن وقوع إصابات بشرية بعد ، وورد أن الإرهابيين تمكنوا من الهروب قبل وصول تعزيزات عسكرية قادمة من جوندم.

 

boubaker982

قيادة الاركان

عضو مميز
ٍVIP
إنضم
20 أكتوبر 2013
المشاركات
15,076
مستوى التفاعل
43,520
مالي: هجوم على تابانكورت: تكشف رسالة جندي نيجيري عن خفايا الحرب الصعبة


الإرهاب: في تسجيل صوتي مدته دقيقتان و 24 ثانية ، يقدم جندي نيجيري تقارير إلى رئيسه بعد هجوم على دورية للجيش المالي في 18/11/19 في تابنكورت ، مما أسفر عن مقتل 30 شخصًا ، و العديد من الجرحى وتدمير المعدات.


يظهر الجندي النيجيري لرئيسه عجز الجيش المالي عن شن هذه الحرب ، وفقًا له ، فإن #FAMa (القوات المسلحة المالية) ليسوا مستعدين لمحاربة الإرهابيين. ووفقا له ، يجب على القوات النيجيرية ومالية عبور قرية حدودية #Mali / #Niger. وفقا له Tabankort هو 8 كيلومترات بعيدا عن موقع الأرض في النيجر. عرف الجهاديون أن FAMa قادمون وأنهم نصبوا كمينًا لـ FAMa. بعد الكمين ، يستمر النصفي ستمر في اتجاه تيلوا (النيجر) والنصف الآخر في الاتجاه المعاكس.

إنه يأسف لعدم وجود إمكانيات للجنود الماليين. يوضح أن الجنود الماليين ليسوا مستعدين للحرب. وقال إن الجيش المالي لم يكن لديه سوى 30 مركبة ، والمركبات الـ 30 تتكون من سيارات تويوتا # بيك آب ، خزنات مياه ، نقل لوجيستيكي. من ناحية أخرى ، جاء الجنود النيجيريون إلى أراضي مالي مع أكثر من ستين مركبة بما في ذلك أكثر من 30 مركبة مدرعة في حين أن الجنود الماليين ليس لديهم أي مركبة مدرعة. ووفقا له ، فإن الدولة المالية ليست مستعدة للحرب.

ووفقا له في أعقاب الكمين ، سقط 22 جنديا من مالي في الميدان ووصلوا إلى تيلوي ، و توفي جنديان آخران متأثرين بجراحهم وأضافوا أنه في مثل هذا الوضع ، لا يفكر إذا كان الجنود ماليين . سوف بكونو قادرين على مواصلة أداء مهامهم معهم . ووفقا له ، فإنهم (الجنود النيجيريون) لن يتمكنوا من العودة إلى مالي لشن حرب مكان الجيش المالي.

 
التعديل الأخير:

khairo-dz

عقيد

أقلام المنتدى
ٍVIP
إنضم
22 مارس 2015
المشاركات
6,255
مستوى التفاعل
18,834

قوات فرنسا ودول الساحل تصعد حملتها ضد الجهاديين



يتخذ الجهاديون من منطقة غابة توفا غالا في شمال بوركينا فاسو بالقرب من مالي معقلا ونقطة انطلاق لعملياتهم ضد دول الساحل التي تحشد قواتها لدحرهم بدعم فرنسي.

وفي المنطقة مستنقع تغطيه ورود النيلوفر ومن يراه ينسى أن هذا القطاع في منطقة الساحل بإفريقيا، يشهد معارك طاحنة.

وتتقدم القوات الفرنسية من جانب واحد من المستنقع، فيما تتقدم قوات بوركينا فاسو من جانب أخر. وهدفهم يتلخص في فرض السيطرة على منطقة لم تدخلها قوات عسكرية منذ أكثر من عام.

وأطلقت فرنسا عمليات عسكرية تعرف باسم "بورغو 4" تنفذها قوة برخان الى جانب قوات محلية من قوة دول الساحل الخمس في منطقة التلاقي بين حدود مالي والنيجر وبوركينا فاسو.

وفي تدريب في وقت مبكر من الشهر الجاري، تم نشر 1400 جندي، بينهم 600 فرنسي، في المنطقة المضطربة.

وقال الكولونيل الفرنسي تيبو لومرل إنّه بالنسبة للجهاديين "فالمنطقة مثالية للاختباء وإدارة الامور اللوجستية".

وقتل آلاف المدنيين وعناصر الأمن في النزاع الذي تفجر بسيطرة جماعات جهادية على شمال مالي في العام 2012. وتوسعت أعمال العنف الى وسط البلاد وبعدها الى بوركينا فاسو والنيجر المجاورتين لتغذي التوتر الاتني في المنطقة.

ونزح آلاف السكان من منازلهم إثر تصاعد القتال الذي يشنّه الجهاديون المنتمون لجماعات مختلفة من تنظيم القاعدة إلى انصار الإسلام وصولا إلى تنظيم الدولة الإسلامية.

وتنشر فرنسا نحو 4500 جندي في المنطقة، فيما لدى قوة دول الساحل الخمس نحو 5000 جندي، وهو هدف يواجه مشاكل التمويل والتدريب ونقص المعدات.

وتلعب هذه القوات "لعبة القط والفأر" في هذه المنطقة الشاسعة مع عدو سريع الحركة وقادر على الاختفاء في الصحراء.
قال ضابط صف وهو يمسك ببندقيته "نعرف إنهم هنا (...) نبحث عنهم ولا يمكننا العثور عليهم هذه حرب مستحيلة".

وأحيانا تسير القوات لساعات دون أن تجد شيئا. وعثرت اخيرا على دراجتين بخاريتين يشتبه بأنهما لجهاديين.

وقال ضابط عرّف نفسه باسم جوليان "الأمر يشبه البحث عن إبرة في كومة قش. قد يكونون هنا كما قد يكونون رحلوا للتو".

ووسط ستة أكواخ متناثرة وشمس حارقة تجلس نساء وأطفال حول شجرة صمغ.

فتشت القوات الفرنسية الأكواخ في صمت. جندي قطع الفراش فيما آخر يهزّ الحصير.

وقال قائد حملة البحث "نبحث عن وسائل اتصال او مكونات تستخدم لصنع القنابل محلية الصنع".

وعثرت القوات على هواتف محمولة وأوقفت حملة البحث التي استمرت ساعتين للعودة الى آلياتها العسكرية.

وشرح ضابط فرنسي الفكرة وراء مهمات البحث، قائلا انه في المناطق الخاضعة لنفوذ الجهاديين "فكل شخص يمكن ان يكون عدوا محتملا".

ويدفع المدنيون المحاصرون بين المطرقة والسندان ثمن النزاع الدامي.

وتواجه قوات مالي وبوركينا فاسو اتهامات بارتكاب انتهاكات حقوقية. وصدرت أوامر للقوات الفرنسية بتبني قواعد صارمة للاشتباك.

ويقول الجيش الفرنسي إن هناك آليات قائمة أثناء العمليات المشتركة لمنع الحوادث. لكن مسؤولا فرنسيا، رفض الكشف عن اسمه، قال إن الشركاء الأفارقة لا يحترمون القواعد دائما.

وهناك فرق كبير بين جيوش دول الساحل الخمس والجيش الفرنسي من حيث المعدات.

قال ضابط فرنسي إن قوات بلاده تسير ببطء في العربات المدرعة لكن قوات الساحل تتنقل في شكل أسرع بواسطة دراجات نارية.

وقال ضابط من بوركينا إنّ التدابير الأمنية الفرنسية والقوافل الصاخبة تتيح للجهاديين وقتا للهرب.

وقال "من الطبيعي ألا يجد الفرنسيون أي شيء عندما يصلون"، وتابع أن الدراجات النارية تجعلهم "أكثر قدرة على الحركة".

لكن القوات الإفريقية عرضة للخطر.

فقبل أيام فقط، قُتل جنديان من بوركينا فاسو كانا على دراجة نارية بانفجار قنبلة على جانب الطريق.

وإجمالا، قُتل حوالي 170 جنديا من قوة دول الساحل الخمس منذ أيلول/سبتمبر في هجمات جهادية، بما في ذلك حوالي 40 جنديا ماليا لقوا حتفهم في كمين في تشرين الثاني/نوفمبر. في مقابل جندي فرنسي واحد، على سبيل المقارنة.

رغم سنوات من التدريب على أيدي القوات الفرنسية، فإن جيوش قوة دول الساحل الخمس تعاني من العديد من المشكلات.

وقال قائد وحدة بوركينا فاسو وينديمانغدي كابوري لفرانس برس إن تأمين الغذاء والماء لقواته أمر صعب للغاية.

-حصيلة هزيلة؟ -

لكن مهمات البحث الشاقة تحقق بعض النجاحات أحيانا.

فبعد أن اعترضت الاستخبارات الفرنسية رسالة من أحد قادة جماعة أنصار الإسلام على بعد بضعة كيلومترات من مواقع عملية بورغو، أرسل الجيش 80 جنديا للقبض عليه بدعم من طائرات مسيّرة وطائرة من طراز ميراج 2000.

وقرب انتهاء اليوم نفسه، أوقفت القوات أيضا مخبرين محليين أبلغوا الجهاديين عن تحركات القوات.

وحين وصلت القافلة المدرعة في سحابة من الغبار إلى القرية هرب ثلاثة رجال بعد أن خبئوا أشياء في الأرض. واعتقلت القوات واحد منهم بعد عدة دقائق.

وقال الضابط جوليان "تلقينا اتصالا. هرب عندما وصلنا لكن السكان ظلوا في مكانهم وهو أمر مشبوه".

وتابع "لكن ليس لدينا شيء ضده، لذا سنسمح له بالرحيل".

وصادرت القوات حوالي مئة هاتف على مدار أسبوعين من عمليات "بورغو 4" لتنسحب من المنطقة في 17 تشرين الثاني/نوفمبر.

وأعلن الجيش الفرنسي أنّ 24 شخصا قتلوا أو أوقفوا فيما تم الاستيلاء على حوالي 60 دراجة نارية.

ورغم أن الحصيلة تبدو هزيلة، إلا أن قادة الجيش الفرنسي قالوا إنهم مرتاحون للنتائج مشيرين إلى أن العملية عطلت الجهاديين وتسببت في فرار كثيرين.

وقال العقيد رافائيل برنار "نعمل سويا ونغير الأمور ونقاتل".
 

big more

عريف

إنضم
20 فبراير 2016
المشاركات
93
مستوى التفاعل
336

boubaker982

قيادة الاركان

عضو مميز
ٍVIP
إنضم
20 أكتوبر 2013
المشاركات
15,076
مستوى التفاعل
43,520
مالي - عاجل: 5 قتلى في صفوف القوات المسلحة المالية في الوسط وفي شمال البلاد

قتل اثنان من ضباط بإطلاق النار على يد رجلين يركبان دراجة نارية عند نقطة تفتيش في ميناكا ، شمال البلاد ، وفقا لشهود ومصادر أمنية.

من ناحية أخرى ، انفجرت سيارة تابعة للقوات المسلحة في مالي عند مرورها على لغمً يوم السبت ، كانت تسير بين ديونجاني وتونو ، في دائرة كورو بوسط مالي ، مما أسفر عن مقتل ثلاثة أشخاص وإصابة آخرين ، وفقًا للمسؤولين المنتخبين والسكان المحليين.

 

algerian triumph

الهادر

عضو مميز
أقلام المنتدى
إنضم
30 أبريل 2018
المشاركات
2,824
مستوى التفاعل
11,704
 

NæSsîM

رقيب أول

إنضم
6 يونيو 2019
المشاركات
552
مستوى التفاعل
2,441
المستنقع المالي !!

في حين تقوم قوى إقليمية بتمويل شركائها أو حتى عملائها بالمدرعات والدرونات ومن خلال مختلف الوسائل اللوجيستية الحقيقية ، فإن الفرنسيين وبعد وقوعهم في مستنقع حرب الاستنزاف لم يجدو أي مخرج لورطتهم إلا من خلال دعم عملائهم وهذا بتجهيزهم بحوالي 60 دراجة نارية صينية المنشأ في الأغلب ليس لها أي علاقة بفلسفة ضمان البقائية التي تعتمدها الجيوش الغربية .

#المرصد_الاقليمي

منقول
FB_IMG_1575489990216.jpg
 

boubaker982

قيادة الاركان

عضو مميز
ٍVIP
إنضم
20 أكتوبر 2013
المشاركات
15,076
مستوى التفاعل
43,520
الجيش المالي يدمر قاعدة للإرهابيين






أعلنت القوات المسلحة في مالي أمس الخميس في بيان أنها دمرت قاعدة للجماعات الإرهابية المسلحة و"حيدت" إرهابيين اثنين في وسط البلاد .
وقال البيان "في هذا اليوم 5 ديسمبر 2019 في حوالي الساعة 30: 13 دمرت القوات المسلحة المالية قاعدة للإرهابيين بين وو وماندولي في منطقة موبتي". وأوضح أن الحصيلة هي تحييد إرهابيين اثنين وأسر ثلاثة آخرين و إضرام النار في عشرين دراجة نارية .


 

khairo-dz

عقيد

أقلام المنتدى
ٍVIP
إنضم
22 مارس 2015
المشاركات
6,255
مستوى التفاعل
18,834
مصادر أمنية: مقتل 70 جنديا على الأقل في هجوم على معسكر لجيش النيجر

نيامي (رويترز) - أبلغت أربعة مصادر أمنية رويترز بأن 70 جنديا على الأقل قتلوا في هجوم على معسكر لجيش النيجر قرب الحدود مع مالي مساء الثلاثاء.

والهجوم على القاعدة الواقعة بمنطقة إيناتيس في النيجر هو أسوأ هجوم على جيشها فيما تعيه الذاكرة الحديثة، ويأتي بينما تسعى الجماعات الجهادية التي لها صلة بتنظيمي القاعدة والدولة الإسلامية إلى أن يكون لها موطئ قدم في الدولة الواقعة بغرب أفريقيا.


 

boubaker982

قيادة الاركان

عضو مميز
ٍVIP
إنضم
20 أكتوبر 2013
المشاركات
15,076
مستوى التفاعل
43,520
Le montant des exportations d’armement de la France vers le Mali, en termes de prises de commandes, s’est élevé à 6 millions d’euros en 2014, à 3,1 millions d’euros en 2015 et à 2,5 millions d’euros en 2016.
Les principaux contrats enregistrés pour la période considérée (2014 à 2016) ont été les suivants :
1) 2014 : 14 véhicules Bastion, 9 528 Casques de protection balistiques ;
2) 2015 : 1 radar tactique alerteur anti-roquette et anti-mortier, 30 éjecteurs ;
3) 2016 : rechanges radar, 765 gilets pare-balles et 1 530 plaques balistiques, 2 blindages de véhicules Toyota LC200 VR7.
Le renforcement des capacités des Forces armées maliennes engagées dans la lutte contre les groupes armés terroristes constitue un axe d’action de notre stratégie au Sahel. Dans ce cadre, la France a procédé à diverses cessions de matériels à titre gratuit au profit du Mali à des fins de coopération militaire, qu’il s’agisse de matériels issus des armées ou de matériels acquis dans le cadre du « plan d’action renforcé contre le terrorisme ».
Les équipements cédés à ce titre ont notamment été les suivants :
1) 2017 : 1 module 150 Afrique – 8 combinaisons CIED – munitions de 12,7mm, munitions de LRAC et fumigènes – 100 JVN et 10 LRAC ;
2) 2018 : 200 GPP et 200 casques – GPS, Télémètre laser, Jumelle.

Par ailleurs, entre 2017 et 2019, la France a fourni divers équipements à la Force conjointe du G5 Sahel, dont certains ont été affectés aux forces armées maliennes. »


Sur ce dernier point, citons des véhicules Masstech.

Source: Ouest-France

 

NæSsîM

رقيب أول

إنضم
6 يونيو 2019
المشاركات
552
مستوى التفاعل
2,441
Le montant des exportations d’armement de la France vers le Mali, en termes de prises de commandes, s’est élevé à 6 millions d’euros en 2014, à 3,1 millions d’euros en 2015 et à 2,5 millions d’euros en 2016.
Les principaux contrats enregistrés pour la période considérée (2014 à 2016) ont été les suivants :
1) 2014 : 14 véhicules Bastion, 9 528 Casques de protection balistiques ;
2) 2015 : 1 radar tactique alerteur anti-roquette et anti-mortier, 30 éjecteurs ;
3) 2016 : rechanges radar, 765 gilets pare-balles et 1 530 plaques balistiques, 2 blindages de véhicules Toyota LC200 VR7.
Le renforcement des capacités des Forces armées maliennes engagées dans la lutte contre les groupes armés terroristes constitue un axe d’action de notre stratégie au Sahel. Dans ce cadre, la France a procédé à diverses cessions de matériels à titre gratuit au profit du Mali à des fins de coopération militaire, qu’il s’agisse de matériels issus des armées ou de matériels acquis dans le cadre du « plan d’action renforcé contre le terrorisme ».
Les équipements cédés à ce titre ont notamment été les suivants :
1) 2017 : 1 module 150 Afrique – 8 combinaisons CIED – munitions de 12,7mm, munitions de LRAC et fumigènes – 100 JVN et 10 LRAC ;
2) 2018 : 200 GPP et 200 casques – GPS, Télémètre laser, Jumelle.

Par ailleurs, entre 2017 et 2019, la France a fourni divers équipements à la Force conjointe du G5 Sahel, dont certains ont été affectés aux forces armées maliennes. »


Sur ce dernier point, citons des véhicules Masstech.

Source: Ouest-France


كنت راح نحطها بصح سبقتني


تم إصدار إجابة السؤال الذي طرحه فرانسوا كورنو جنتيل نائب فرنسي في يوليو الماضي في 17 ديسمبر. ركزت على صادرات الأسلحة إلى مالي.

"وفقًا للتقرير السنوي المقدم إلى البرلمان حول صادرات الأسلحة الفرنسية 2019 ، يُذكر أنه في عامي 2014 و 2015 و 2016 ، صدرت فرنسا سنويًا أكثر من 6 ملايين يورو من الأسلحة إلى مالي ، بينما في السنوات الأخرى ، كانت المبالغ تافهة . وبالتالي ، طلب منه تحديد المواد التي تم تصديرها إلى مالي في 2014 و 2015 و 2016 وشرح خطة عمل فرنسا لتوفير المعدات للقوات المسلحة المالية المنخرطة في مكافحة الإرهاب في الساحل .

الجواب:
"بلغت قيمة صادرات الأسلحة من فرنسا إلى مالي ، من حيث كمية الطلبات ، 6 ملايين يورو في عام 2014 ، و 3.1 مليون يورو في عام 2015 و 2.5 مليون يورو في عام 2016.
فيما يلي العقود الرئيسية المسجلة للفترة (2014 إلى 2016):
1) 2014: 14 مركبة نقل ذات تدريع خفيف من نوع باستيون ، 9528 خوذات واقية من المقذوفات ؛
2) 2015: 1 رادار تكتيكي مضادة للصواريخ وقذائف الهاون ، 30 قاذفة قنابل.
3) 2016: قطع غيار الرادار ، 765 سترات مضادة للرصاص و 1530 لوحة باليستية ، 2 تدريع لسيارات Toyota LC200 VR7.
يعد تعزيز قدرات القوات المسلحة المالية التي تشارك في مكافحة الجماعات الإرهابية المسلحة نقطة محورية لاستراتيجيتنا في منطقة الساحل. في هذا السياق ، أجرت فرنسا عمليات نقل مختلفة للمعدات مجانًا لصالح مالي لأغراض التعاون العسكري ، سواء أكانت المعدات التي تنتجها القوات المسلحة أو المعدات المكتسبة بموجب "الخطة د" العمل المعزز ضد الإرهاب ".
كانت المعدات المباعة تحت هذا البند أهمها:
1) 2017: وحدة واحدة 150 إفريقيا - 8 مجموعات CIED - ذخيرة 12.7 مم ، ذخيرة LRAC وقنابل دخان - 100 JVN و 10 LRAC ؛
2) 2018: 200 GPP و 200 خوذة - GPS ، أجهزة ليزر ، مناظير.

بالإضافة إلى ذلك ، بين عامي 2017 و 2019 ، وفرت فرنسا معدات مختلفة للقوة المشتركة لمنطقة G5 الساحل ، والتي تم تخصيص بعضها للقوات المسلحة المالية. "

voiture-vehicule-armee-malienne-blindes-qatar-militaire-fama-cooperation-600x366.jpg
 

boubaker982

قيادة الاركان

عضو مميز
ٍVIP
إنضم
20 أكتوبر 2013
المشاركات
15,076
مستوى التفاعل
43,520
Les drones militaires français Reaper ont effectué leurs premiers tirs au Sahel













 

khairo-dz

عقيد

أقلام المنتدى
ٍVIP
إنضم
22 مارس 2015
المشاركات
6,255
مستوى التفاعل
18,834
القوات الفرنسية تقتل 33 "إرهابيا" في مالي


- قال الجيش الفرنسي إنه قتل 33 متشددا في مالي يوم السبت في عملية شاركت فيها طائرات هليكوبتر حربية وقوات برية وطائرة مسيرة قرب الحدود مع موريتانيا حيث تنشط إحدى الجماعات المتصلة بتنظيم القاعدة.

وأعلن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون هذه العملية في خطاب ألقاه أمام الجالية الفرنسية في أبيدجان كبرى مدن ساحل العاج، واصفا إياها بالنجاح الكبير.

وقال ماكرون ”هذا الصباح... أمكننا تحييد 33 إرهابيا وأسر إرهابي واحد وتحرير اثنين من شرطة مالي كانا محتجزين رهينتين“.

والمنطقة التي شهدت تنفيذ العملية ليست المنطقة التي لقي فيها 13 جنديا فرنسيا حتفهم الشهر الماضي في تحطم طائرة هليكوبتر.

وكان ذلك أكبر عدد للقتلى من الجنود الفرنسيين في يوم واحد منذ هجوم في بيروت قبل 36 عاما. وأثار حادث الشهر الماضي تساؤلات عن خسائر فرنسا البشرية في حملتها ضد الإسلاميين المتشددين في غرب أفريقيا على مدى ست سنوات.

وفرنسا، وهي القوة الاستعمارية السابقة، هي الدولة الغربية الوحيدة التي لها وجود عسكري كبير وتنفذ عمليات لمواجهة التمرد في مالي ومنطقة الساحل وهي منطقة قاحلة في غرب أفريقيا جنوب الصحراء الكبرى.

وأكدت قيادة الجيش الفرنسي تنفيذ هذه العملية الليلة الماضية قرب الحدود الموريتانية على بعد نحو 150 كيلومترا شمال غربي بلدة موبتي في مالي.

وأوضحت القيادة أن جنودا فرنسيين على متن طائرات هليكوبتر استخدموا طائرة مسيرة لتوجيههم في المنطقة كثيفة الغابات حيث تنشط جماعة كتيبة ماسينا المتصلة بتنظيم القاعدة.

وكانت فرنسا أعلنت على نحو خاطئ قبل عام مقتل زعيم هذه الجماعة، ويدعى أمادو كوفا، في عملية بالمنطقة ذاتها. وأحجم متحدث باسم قائد الجيش الفرنسي عن تأكيد ما إذا كانت عملية الليلة الماضية استهدفت كوفا أيضا.

 

boubaker982

قيادة الاركان

عضو مميز
ٍVIP
إنضم
20 أكتوبر 2013
المشاركات
15,076
مستوى التفاعل
43,520
مقتل 35 مدنياً في هجوم مسلح شمال بوركينافاسو

قُتل 35 مدنياً غالبيتهم من النساء، الثلاثاء، في هجوم مسلح في شمال بوركينافاسو وفق ما أعلن الرئيس روش كابوري، في أحد أكثر الهجمات دموية التي يشهدها هذا البلد في غرب إفريقيا منذ خمس سنوات.


كما أدى الهجوم المزدوج الذي استهدف قاعدة عسكرية وبلدة أربيندا في إقليم سوم إلى مقتل سبعة جنود و80 مسلحاً، وفق الجيش.

وشهدت بوركينافاسو التي تحد مالي والنيجر هجمات منتظمة للمتشددين الجهاديين منذ عام 2015 أسفرت عن مقتل المئات، وذلك مع انتشار العنف في منطقة الساحل الإفريقي.

وقال رئيس أركان الجيش في بيان: “هاجمت مجموعة كبيرة من الإرهابيين بشكل متزامن قاعدة عسكرية وسكان أربيندا المدنيين”.

وأضاف الرئيس كابوري على تويتر: “أسفر هذا الهجوم الهمجي عن مقتل 35 ضحية مدنية، غالبيتهم من النساء”، مشيداً “بشجاعة والتزام” قوات الدفاع والأمن.

وفي وقت لاحق أعلن وزير الاعلام والمتحدث باسم الحكومة ريميس داندجينو، أن بين الضحايا المدنيين 31 امرأة.

وأعلن الرئيس “الحداد الوطني لـ48 ساعة” بداية من الأربعاء وذلك تكريماً لأرواح ضحايا الهجوم.

وقال الجيش، إن الهجوم الصباحي نفذه عشرات المسلحين على دراجات نارية واستمر عدة ساعات قبل أن تتمكن القوات المسلحة المدعومة من القوات الجوية من طردهم.


ولم تعلن أي جماعة مسؤوليتها عن الهجوم حتى الآن، لكن العنف المسلح عادة ما يتم تحميل مسؤوليته إلى متشددين مرتبطين بتنظيم القاعدة وتنظيم الدولة الإسلامية (داعش).



 

boubaker982

قيادة الاركان

عضو مميز
ٍVIP
إنضم
20 أكتوبر 2013
المشاركات
15,076
مستوى التفاعل
43,520
مقتل 63 إرهابيا و25 شخصا في هجوم على معسكر للجيش في النيجر


جنود من النيجر

https://almanar.com.lb/6169352#



قتل 63 إرهابيا و25 شخصا الخميس خلال هجوم على معسكر شينيغودار في غرب النيجر على الحدود مع مالي، وفق بيان صادر عن وزارة الدفاع النيجرية، بعد شهر من هجوم شنه إرهابيون على معسكر إيناتس في القطاع نفسه أوقع 71 قتيلا.
وجاء في بيان تلاه عبر التلفزيون الرسمي المتحدث باسم وزارة الدفاع العقيد سليمان غازوبي أنه “في يوم الخميس، حوالي الواحدة بعد الظهر (12.00 ت غ)، صد موقع شينيغودار العسكري المتقدم هجوما نفذته عناصر إرهابية، الحصيلة المؤقتة هي كما يلي 25 قتيلا في الجانب الصديق و6 جرحى، وتحييد (قتل) 63 إرهابيا في الجانب العدو”.
وتابع البيان أن منفذي الهجوم “أتوا على متن سيارات ودراجات نارية”، مؤكدا أن “الرد بمؤازرة جوية من سلاح الجو النيجري وشركائنا سمح بتوجيه ضربات وبإبعاد العدو إلى خارج حدودنا”.
المصدر: وكالة الصحافة الفرنسية.

 

جميع المواضيع والمشاركات المكتوبة تعبّر عن وجهة نظر صاحبها , ولا تعبّر بأي شكل من الاشكال عن وجهة نظر إدارة المنتدى .

blidi4ever تصميم

نبذة عنــــا

منتدى التكنولوجيا العسكرية والفضاء : تم أنشاء هذا الموقع في عام 2013، ليكون مرجعا للمهتمين في صناعة الدفاع والشؤون التقنية والعسكرية . فهو متنفس لكل الاعضاء للنقاش وتبادل المعارف حول الانظمة العسكرية وتقنياتها

أعلى أسفل