حصري رئيس الموساد يلتقي بكبار المسؤولين الأمنيين في البحرين.

إنضم
29 مارس 2020
المشاركات
447
مستوى التفاعل
1,857
أعلنت وكالة أنباء البحرين الرسمية، الخميس 1 أكتوبر/تشرين الأول 2020، أن يوسي كوهين، رئيس جهاز الاستخبارات الصهيونية "الموساد"، زار المنامة، وبحث مع مسؤوليها آفاق تعزيز التعاون، وذلك بعد أسابيع من توقيعها لاتفاق التطبيع مع تل الربيع، بواشنطن، إلى جانب الإمارات.

1601593437273.png




ففي 15 سبتمبر/أيلول الماضي، وقعت البحرين والإمارات اتفاقيتي تطبيع مع الكيان الصهيوني في البيت الأبيض، برعاية أمريكية، متجاهلتين حالة الغضب في الأوساط الشعبية العربية.


دون تفاصيل: أضافت الوكالة، أن كوهين زار المنامة، الأربعاء، والتقى رئيس جهاز المخابرات الوطني عادل بن خليفة الفاضل، ورئيس جهاز الأمن الاستراتيجي أحمد بن عبدالعزيز آل خليفة.


كما أفادت الوكالة، بأن اللقاء بين كوهين والمسؤولين البحرينيين بحث الموضوعات ذات الاهتمام المشترك، وفتح آفاق التعاون بين الجانبين.


وأوضحت أن الجانبين أكدا أهمية إعلان تأييد السلام الذي وُقِّع بين مملكة البحرين وإسرائيل، والدور الذي "سيساهم فيه بشكل بارز نحو تعزيز الاستقرار وإعلاء قيم السلام في المنطقة".


التطبيع الكامل: تأتي هذه الزيارة، في وقت تسعى فيه تل الربيع إلى "تطبيع كامل" للعلاقات يشكل المجالات كافة، أبرزها المجال الأمني، كما يأتي أيضاً بعد أيام من فتح مملكة البحرين، لأول مرة، خطوط الاتصال المباشر مع الكيان الصهيوني، كجزء من تطبيع العلاقات بين البلدين.


الأربعاء 23 سبتمبر/أيلول الماضي، نقل موقع "واللا" الإخباري الصهيوني عن وزارة الاتصالات الصهيونية، قولها إن "وزير الاتصالات البحريني وافق على طلب وزير الاتصالات (الصهيوني) يوعاز هاندل، وأصدر تعليماته إلى المشغلين المحليين بفتح مكالمات مباشرة من الكيان الصهيوني".


وتابع الموقع يقول: "إضافة إلى ذلك، بدأ مشغلو الهواتف الخلوية في البحرين، الليلة الماضية، في الاتصال بمشغلين في الكيان الصهيوني، للترويج لخدمات التجوال الدولي".


أول الوفود: في اليوم نفسه، وصل إلى البحرين وفد صهيوني لإجراء محادثات هادفة إلى صياغة اتفاقية تطبيع العلاقات، بين البلدين، بعد أن وقَّعتا في واشنطن منتصف الشهر الماضي، "إعلان نوايا" بهذا الشأن.


إذ قالت هيئة البث الصهيونية، الأربعاء: "تأتي هذه الزيارة عقب المكالمة الهاتفية التي جرت أمس، بين رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو وولي العهد البحريني الأمير سلمان بن حمد آل خليفة".


كما أضافت: "يضم الوفد القائم بأعمال رئيس ديوان رئاسة الوزراء رونين بيرتس، والمدير العام لوزارة الخارجية ألون أوشبيز، وممثلين عن مجلس الأمن القومي".


قبل أن تتابع أيضاً: "أقلَّت الوفد طائرةٌ تابعة لشركة يسرائير، استخدمت لأول مرة، المجال الجوي السعودي في طريقها إلى المنامة".


وكانت هذه هي المرة الأولى التي تقلع فيها طائرة صهيونية من تل الربيع، في رحلة مباشرة إلى المنامة.

رويتز
 

جميع المواضيع والمشاركات المكتوبة تعبّر عن وجهة نظر صاحبها , ولا تعبّر بأي شكل من الاشكال عن وجهة نظر إدارة المنتدى .

أعلى أسفل