كيف اصبح الكيان الصهيوني قوة تكنولوجية عسكرية

OSPREY

مرشح

إنضم
15 سبتمبر 2019
المشاركات
1,246
مستوى التفاعل
5,370
من رأيي المتواضع هناك قوة جديدة الى جانب القوة النووية اصبحت تشكل فارق وتميز الدول القوية عن الضعيفة ألا وهي التكنولوجيا
في الكيان الصهيوني هناك جامعات فقط متخصصة للتكنولوجيا ولا يتم قبول فيها إلا المستوطنين المتميزيين
عند تخرجهم من الجامعة يتم دعمهم مالياً لإنشاء شركة ويتم تدريبهم وتعليمهم على هذا الشيء بالطبع منذ انضمامهم الى الجامعة
بالإضافة الى إنفاق اموال ضخمة على التطوير والأبحاث
لعنة الله عليهم فاهمين الدنيا صح
 

walas

walas

خبير عسكري
إنضم
19 أكتوبر 2013
المشاركات
10,427
مستوى التفاعل
33,427
افضل شركات التكنولوجيا في العالم مثل IBM و ابل لها فروع بحث في الكيان الصهيوني
استثمرت اسرئايل جيدا في هذا المجال منذ 1948
معهد التخنيون يعتبر من ارقى معاهد التكنولوجيا في العالم
يستحيل الا اتجد قطع صهيونية المنشأ في المنتجات التكنولوجية الحديثة
 

MidouDista

رقيب

إنضم
6 أغسطس 2015
المشاركات
258
مستوى التفاعل
1,251
افضل شركات التكنولوجيا في العالم مثل IBM و ابل لها فروع بحث في الكيان الصهيوني
استثمرت اسرئايل جيدا في هذا المجال منذ 1948
معهد التخنيون يعتبر من ارقى معاهد التكنولوجيا في العالم
يستحيل الا اتجد قطع صهيونية المنشأ في المنتجات التكنولوجية الحديثة
هم لا يهتمون بصناعة القطع لكن لا يمكن ان تجد اي منتج للشركات التكنولوجية الكبرى ما فيهاش تكنولوجية صهيونية و اقصد براءات اختراع صهيونية تستعملها ابل او شركة اخرى
يهتمون بمجالين تكنولوجية التصوير و تكنولوجية الامن ...
 

hamma

مرشح

إنضم
9 يوليو 2017
المشاركات
1,105
مستوى التفاعل
4,185
معهد التخنيون كما ذكر الأخوة هو أحد أهم معاهد التقنية عاليما
إيرائيل تنفق 4 في المئة من ناتجها القومي على البحث والتطوير وهي النسبة الأعلى عالميا (المعلومة التي عندي تقول أن الجزائر ةتونس هما الأكبر عربيا وينفقان على التوالي 1 و 0,8 في المئة من ناتجهما ولكم أن تقارنوا وتتخيلوا)
الكيان الصهيوني لديها عدد مهندسين إلى الكثافة السكانية في الكيلومتر المربع الواحد هو الأعلى عالميا
نقطة القوة لديها حسب رأيي هو أنها قد تكون أكثر وأحسن دولة تنظم وتستفيد من خبرات أبناءها العاملين في المجالات العلمية في الدول الأخرى
 

العربي ابن مهيدي

رائد

أقلام المنتدى
ٍVIP
إنضم
21 مارس 2017
المشاركات
2,922
مستوى التفاعل
13,974
هناك دولتان في المنطقة تسيران على خطى الكيان هما تركيا وايران وهذا مصدر قلق حقيقي للصهاينة وهم لا يخفون قلقهم
السر الذي يعرفه كل أحد هو تشجيع البحث العلمي والانفاق عليه بسخاء والاهتمام بالمبدعين لتقليل هجرة الادمغة
الدول العربية بحاجة الى اصلاح جذري للنظام التعليمي من الابتدائي حتى الجامعي لان الرداءة والفساد عشعشا فيه
 

kamovk

مساعد

عضو مميز
إنضم
2 نوفمبر 2014
المشاركات
674
مستوى التفاعل
3,785
مشكلتنا في الدول العربية أننا نفضل الشطاحين والرداحين والتافهين في المجتمع على العلماء والدكاترة والباحثين وكل من يريدون النهضة بمجتمعاتنا، ومن يرد التأكد من ذلك ما عليه اٍلا أن يقلب في قنواتنا العربية ليرى ذلك بأم عينيه، كما أنه يوجد توجه ممنهج لإفشال وتثبيط كل ما هو مبدع لأنه ببساطة لا توجد اٍرادة حقيقية للنهوض بهذه الشعوب والبلدان, لهذا لن يتغير حالنا اٍلا اٍذا تغيرت هذه المعادلة, لأن الصهاينة أو غيرهم ليسوا عباقرة أو أذكى منا ولاكن هم في بلدان يدعمون الفاشل حتى ينجح ونحن في بلدان يحاربون الناجح حتى يفشل.
 

kdm

جندي

إنضم
12 فبراير 2017
المشاركات
23
مستوى التفاعل
46
نعم انهم متفوقون علينا
لاكن علينا ان نلتحق بالركب
المشكلة لدينا، انه لما يمتلك شخص فكرة، لا يدري بمن يتصل
ليس الابداع في المجال التكنلوجي فقط، هناك ميدان الاقتصاد، العلوم الاجتماعية الخ...
و كلها ميادين مهمة و حساسة
مثلا العلوم الاجتماعية يمكن ان تبيد او تستعمر امة بدون ان تحاربها
 

Lone Wanderer

ملازم

إنضم
17 نوفمبر 2019
المشاركات
1,400
مستوى التفاعل
6,038
الكيان لم يكن ابدا Self-made، منذ نشئته تم اطعامه و تربيته و تعليمه و فتح كل الابواب له من تكنولوجيا و حماية من الغرب. اميركا خاصة فتحت لهم كل مخازنها من التطويرات و البحوث و الاسلحة و الدعم المالي، العرب لم يحضوا بنفس المعاملة، لذلك المقارنة في غير محلها، خصوصا من دعمهم بكل شيئ امضى اغلبية وقته و جهده محاولا تشتييت العرب و تحطينهم للابقاء على ابنه في الصدارة دائما.
 

OSPREY

مرشح

إنضم
15 سبتمبر 2019
المشاركات
1,246
مستوى التفاعل
5,370
من رأيي المتواضع هناك قوة جديدة الى جانب القوة النووية اصبحت تشكل فارق وتميز الدول القوية عن الضعيفة ألا وهي التكنولوجيا
في الكيان الصهيوني هناك جامعات فقط متخصصة للتكنولوجيا ولا يتم قبول فيها إلا المستوطنين المتميزيين
عند تخرجهم من الجامعة يتم دعمهم مالياً لإنشاء شركة ويتم تدريبهم وتعليمهم على هذا الشيء بالطبع منذ انضمامهم الى الجامعة
بالإضافة الى إنفاق اموال ضخمة على التطوير والأبحاث
لعنة الله عليهم فاهمين الدنيا صح
وتعقيباً على الكلام
أسوء شيء في دولنا العربية هو عدم الاهتمام بالفرد
تجد الدول كلها بلا استثناء تفتتح مشاريع قومية وتصوير وكاميرات وسوف يدخل هذا المشروع مبلغ كذا ومبلغ كذا وسوف يصبح الناتج كذا
لكن بعد سنين تجد الدولة في مكانها لم تتغير وربما تصبح للأسوء .... الحلقة المفقودة هنا هي الفرد
مشاريع واستقطاب لشركات أجنبية لا يستفيد منها المواطن مادياً او حتى من تطوير نفسه
في الكيان الصهيوني الأمر يتمحور حول الفرد
عدوي أي نعم لكن الحقيقة لا يستطيع ان يتعامى عنها أحد
 

جميع المواضيع والمشاركات المكتوبة تعبّر عن وجهة نظر صاحبها , ولا تعبّر بأي شكل من الاشكال عن وجهة نظر إدارة المنتدى .

أعلى أسفل