Rocks

mgu

قيادة اركان
عضو مميز
إنضم
13 أكتوبر 2015
المشاركات
1,682
الإعجابات
5,086
النقاط
113
كشفت Rafael الاسرائيلية عن صاروخ بالستي جديد يطلق من الجو الصاروخ الجديد عبارة عن مزيج من انظمة توجيه قنابل دقيقة وصاروخ تدريب للانظمة الدفاعية ضد الصورايخ وتقول الشركة الاسرائيلية ان السلاح سيكون قادرا على ايجاد هدفه حتى في بيئة يقوم فيها العدو بالتشويش على اشارات الgps

صاروخ rocks ظهر للمرة الاولى خلال معرض Aero India 2019 والذي بدأ في 20 فبراير 2019 نائب المدير العام لتطوير الاعمال والتسويق والاستراتيجية للقسم الجوي وC4ISR اخبر موقع janes ان الشركة قد جهزت طائرة اف-16 صوفا اختبارية تابعة لسلاح الجو لحمل السلاح وتم اختبار الصاروخ بضعة مرات من خلال اطلاقه من الطائرة نفسها
يوفال ميلر نائب الرئيس التنفيزي والمدير العام لقسم الجو و C4ISR صرح لAirforces Monthly ان الصاروخ يقدم حلا شديد التطور والفعالية من حيث التكلفة ويجمع عدد من الحلول التكنلوجية التي اثبتت نفسها في المعركة والتي تم استقدامها من اخر اجيال قنابل SPICE الصاروخ كذلك يعد استجابة لمطالب متزايدة للحصول على قدرات قصف جو-ارض بعيدة المدى مستقلة عن توجيه الgps
ميلر في المقابلة اشار الى عائلة spice للقنابل عالية الدقة والتي تستخدم توجيه gps ونظام ملاحة داخلي لتوجيه القنبلة الى منطقة تواجد الهدف وفي المرحلة النهائية من الرحلة يتم الانتقال الى التوجيه من خلال باحث يعمل بالاشعة تحت الحمراء

وبالرغم من عدم وجود تفاصيل دقيقة عن قدرات نظام التوجيه لصاروخ rocks فان قنابل spice قادرة على العمل بوضع مستقل باستخدام خوارزمية لتمييز الصور للتعرف على الهدف والتوجه صوبه ويمكن كذلك توجيه القنبلة بشكل يدوي من خلال ما يعرف بخاصية man in the loop وهي صفة مميزة للقنابل والصورايخ الاسرائيلية الموجهة وذلك يعني ان الطاقم في الطائرة يطلق القنابل ويقودها حتى الوصول للهدف وهو ما سيسمح بتحقيق دقة قصوى حتى ضد اهداف متحركة ويسمح للطاقم بابعاد القنبلة عن الهدف في حال ظهور هدف اكثر قيمة او في حال وجود مدنيين في منطقة الهدف هذه الدقة تزيد من فرص ملاحقة الهدف والذي من الممكن ان يكون قد غادر موقعه الاصلي ويجب على المقاتلة حمل بود يعمل كوصلة بيانات في هذا النوع من المهمات
من غير المعلوم اذا كان rocks يملك خاصية man in the loop ولكن مع وجود حزمة توجيه قنابل spice وقدرتها الذاتية على مطابقة الصور فمن غير الضروري الاعتماد على الgps او نظام الملاحة الداخلي في المرحلة النهائية للهدف لتحقيق اصابة عالية الدقة
شركة Rafael لم تكشف عن مدى صاروخ rocks ولكن الشركة قالت ان الصاروخ لديه مدى ستاند اوف كبير جدا وسرعة عالية للغاية خلال مساره نحو الهدف ولكن من خلال النظر الى تصميم الصاروخ الخارجي يمكن الحكم ان النظام عبارة عن مزيج من نظام توجيه قنابل spice وجسم الصاروخ مشتق من منتج الشركة بلاك سبارو والذي يعتبر كهدف يطلق من الجو ويحاكي صاروخ بالستي قصير المدى استخدمته اسرائيل لاختبار عائلة صورايخ arrow المضادرة للصواريخ البالستية
المعلومات عن مدى صاروخ بلاك سبارو شحيحة ولكن من المفترض ان الصاروخ يحاكي صاروخ سكود ومشتقاته والذي يمكن ان يصل لمدى اقصى 430 ميل ولكن الصاروخ الذي يستخدم كمحاكي لا يحتاج بالضرورة الى ان يصل الى مدى مشابه ليحاكي صاروخ سكود لاغراض اختبارية
بالاضافة الى ذلك اسرائيل ليست عضو في معاهدة MTCR ولكنها اعلنت بشكل رسمي انها تتبع معايير الاتفاقية والتي تضع قيود على تصدير الصواريخ التي يمكن ان تحمل حمولة تفوق 1100باوند الى مسافة تزيد عن 190ميل واذا كانت Rafael تهدف الى تصدير صاروخ rocks فان هذه المعايير يمكن ان تكون الحد الاقصى لقدرات الصاروخ
استخدام تصميم البلاك سبارو كنقطة انطلاق يشير بقوة الى ان صاروخ rocks يعمل كصاروخ بالستي يطلق من الجو وهو توجه عالمي متزايد نحو تطوير هذه الفئة من الاسلحة ففي عام 2018 شركة الصناعات الاسرائيلية imi وشركة الصناعات الجوية الاسرائيلية IAI كشفت عن صاروخ صاروخ بالستي يطلق من الجو ويطلق عليه Rampage مشتق من صاروخ EXTRA الذي يطلق من الارض من خلال انظمة المدفعية الصاروخية
شركة Rafael كشفت ان الصاروخ يمكنه حمل راس حربي خارق للتحصينات قادر على اصابة اهداف محصنة وتحت سطح الارض بالاضافة الى راس حربي متشظي لمهاجمة اهداف معادية في مناطق مفتوحة ولا توجد معلومات عن تصميم الحمولة القتالية او وزنها
وجود انواع متعددة للراس الحربي يشير الى ان قسم الحمولة القتالية قد يكون قابل للتغيير لدرجة محددة وقد يكون الصاروخ قادرا على قبول اي راس حربي من فئة وزن محددة كما هو الحال في قنابل SPICE حيث توجد رؤوس زنة 2000باوند خارقة للتحصينات ومتشظية
وبسبب الطبيعة البالستية لمسار الصاروخ وسرعته العالية في المرحلة النهائية من رحلته فان ذلك يساعد بشكل كبير على الاختراق نحو الهدف
لقد اكملنا مراحل تطوير الصاروخ واختبار الصاروخ جوا واختبار نظام التوجيه ولكننا لم نكمل بعد اختبارات تأهيل الصاروخ هذا ما صرح به Weiss لموقع janes والذي اضاف ان هذه المرحلة هي الجزء الاخير من التطوير والتي سوف يتم اكمالها وفقا لمتطلبات الزبون
لم يتم الكشف عن هوية الزبزن ولكن وجود الصاروخ على مقاتلة اف-16 تابعة لسلاح الجو الاسرائيلي والتي تستطيع حمل 4 صواريخ في طلعة واحدة يشير بقوة الى ان اسرائيل قد تكون من بين زبائن الصاروخ
مقاتلات الاف-15 الاسرائيلية والتي تم تحويلها خصيصا الى طائرة قاصفة بعيدة المدى يمكنها حمل الصاروخ كذلك

امتلاك اسرائيل لصاروخ ستاند اوف قادر على خرق التحصينات يعد امرا مهم للغاية وخاصة ان الدولة العبرية تواجه عدد من الخصوم في المنطقة يميلون الى الاعتماد بشكل كبير على الملاجئ وانواع اخرى من التحصينات والانفاق للحد من انكشافهم لضربات سلاح الجو الاسرائيلي كما ان مدى صاروخ rocks الكبير سيساعد على الحد من انكشاف الطائرة التي تطلق الصاروخ لوسائل الدفاع الجوي المتقدمة
الطائرات الاسرائيلية وبشكل روتيني تطلق صواريخ وقنابل من الاجواء اللبنانية على طول الحدود السورية لتقليص الوقت الذd تقضيه الطائرة مكشوفة للدفاعات الجوية
وتبعا للمدى بين الطائرة المهاجمة والخطر الذي يتواجد في الجو والارض فهذه الاساليب لا تلغي المخاطر بشكل كامل وبشكل خاص مقاتلات الجيل الرابع ومع وضع ذلك في الحسبان صاروخ rocks يضيف مستوى جديد تماما من القدرات للطائرات الموجودة حتى في وجه اكثر انظمة الدفاع الجوي تهديدا
وقد يكون لوابل من صورايخ rocks دور ضد اهداف استراتيجية مثل اجزاء من برنامج ايران النووي وبرنامجها الصاروخي والكثير من هذه المنشآت يقع تحت الارض ومحمية بصواريخ ارض-جو بعيدة المدى
صاروخ بالستي بعيد المدى على حدود معاهدة MTCR سيسمح للمنصة المطلقة بالبقاء خارج مدى معظم انظمة الدفاع الجوي المتواجدة حاليا وفي نفس الوقت سرعته الكبيرة تجعل من عملية اعتراضة اكثر صعوبة ان لم تكن مستحيلة باستخدام انظمة دفاع جوي نقطية مثل النظام الروسي بانتسير والذي يعرف بقدرته على اسقاط صورايخ الكروز الاقل سرعة وقنابل انزلاقية
السرعة العالية ومسار الصورايخ البالستية يجعل من اعتراض صاروخ rocks باستخدام انظمة دفاع جوي قصيرة المدى امرا مستحيلا وهذا النوع من انظمة الدفاع الجوي يتواجد غالبا بالقرب من اهداف ذات قيمة عالية وهي تزداد شعبية في صفوف اعداء اسرائيل المعروفين
وبعيدا عن تدمير الملاجئ والمراكز المحصنة والاهداف الثابتة فان صاروخ rocks سيصبح مناسب خصيصا لتدمير انظمة الدفاع الجوي ومنح مقاتلات الجيل الرابع القدرة على الاشتباك بسرعة مع مواقع الدفاع الجوي من مدى بعيد وباسلوب من الصعب مواجهته ووجود الصروخ في الجو يعني ان تدمير انظمة الدفاع الجوي واقع يمكن تحقيقه دون تعريض المقاتلة لخطر كبير
http://www.thedrive.com/the-war-zone/26582/israeli-firm-turns-ballistic-missile-surrogate-into-air-launched-bunker-busting-missile
 
أعلى